الشريط الأخباري

مهرجان مركزي في مدينة قطنا احتفالا بيوم البيئة الوطني- فيديو

ريف دمشق-سانا

تحت عنوان “بيئة.. تنمية.. اعمار.. لوطن الياسمين والغار” أقامت محافظة يف دمشق احتفالا مركزيا بمناسبة يوم البيئة الوطني في مدينة قطنا بمشاركة فعاليات أهلية ورسمية ومنظمات شعبية والمجلس البلدي.

وتخلل الاحتفالية سباق للدراجات الهوائية انطلق من الأوتستراد بين بلدة عرطوز ومدينة قطنا تشجيعا لوسائل النقل الصديقة للبيئة.

وشارك وزير الادارة المحلية والبيئة المهندس حسين مخلوف ومحافظ ريف دمشق المهندس علاء منير ابراهيم وامين فرع ريف دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور همام حيدر بحملة التشجير التي أقامتها مديرية زراعة ريف دمشق وذلك بالتعاون مع مجلس المدينة للحدائق ومنصفات الطرق.

وتم خلال الاحتفالية تكريم عمال النظافة والمواطنين الذين شاركوا في حملات النظافة وعدد من التلاميذ المتميزين تشجيعا لمبادراتهم التطوعية بينما قدمت فرقة الفلكلور الشعبية لوحة تراثية تعبيرا عن أهمية المناسبة.

وفي تصريحات لـ سانا أكد عدد من التلاميذ أن النظافة مسؤولية الجميع وحرصهم على المشاركة في حملات النظافة والتشجير حفاظا على البيئة والصحة العامة.

مدير زراعة ريف دمشق الدكتور علي سعدات أكد في تصريح مماثل ان المديرية تعمل باستمرار على زيادة الرقعة الخضراء وتوسيع المساحة المشجرة مبينا انه خلال اليومين الماضيين تم تشجير مداخل مدينة قطنا وساحاتها وحدائق المشفى الوطني بنحو 200 غرسة من مختلف الأنواع.

وأشار سعدات الى أنه تمت زراعة 32 ألف غرسة على طريق المطار من أصل 200 ألف غرسة مخطط زراعتها خلال هذا الموسم وقال إن “العمل جار لتشجير طريق عام دمشق حمص ودمشق درعا اضافة الى مواقع اخرى في محافظة مشق وريفها .

إلى ذلك لفت رئيس المجلس البلدي في قطنا إلى أنه يتم العمل بعد ان تعافت المدينة من الارهاب وبمساعدة مختلف الفعاليات الأهلية والمجتمعية على اعادة الحياة للبلدة موضحا أنه خلال السنوات الثلاث الماضية وبدعم من المحافظة تم افتتاح ثلاثة مستوصفات والمشفى الوطني وفرع للمصرف التجاري السوري ومركز لخدمة المواطن واحداث دائرة النقل والتأمينات الالزامية ضافة إلى تنظيم القرى المحيطة بقطنا.

منظمة طلائع البعث كان لها دور مهم في مختلف الحملات التي نفذت في المدينة وبهذا الخصوص اكد عضو قيادة فرع المنظمة في ريف دمشق لؤي عينية أن هناك حملات توعية للتلاميذ وطلاب المدارس على مدار العام تركز على أهمية البيئة وضرورة الحفاظ عليها وحمايتها من أي عبث او تلوث اضافة إلى أن المنظمة تشارك في مختلف حملات النظافة والتشجير لافتا إلى انه تم احداث ملف سمي الوحدات البيئية يتم بموجبه تشكيل وحدة بيئية في كل منطقة وبلدة في محافظة ريف دمشق بهدف تفعيل وتعزيز حماية البيئة والعمل على إبقائها نظيفة .

ودعا رئيس فرع ريف دمشق للاتحاد الرياضي العام عبدو فرح الى ممارسة النشاطات الصديقة للبيئة والإسهام في بناء وطن الياسمين .

وفي ختام المهرجان أكد محافظ ريف دمشق في تصريح للصحفيين استعداد المحافظة لدعم جميع المجالس المحلية للحفاظ على البيئة ورفع مستويات النظافة من خلال تقديم المستلزمات اللازمة لافتا الى أنه تم بدعم من وزارة الإدارة المحلية والبيئة خلال هذا العام توزيع عدد من آليات النظافة على مجالس المدن والبلدات والاعتمادات اللازمة لإصلاح آليات النظافة في جميع المجالس المحلية اضافة إلى اسهامها وبشكل مستمر في زراعة الغراس الحراجية والمثمرة في عدد كبير من مناطق المحافظة.

وأكد ابراهيم انه تم خلال الفترة الماضية زراعة نحو 55 ألف غرسة مثمرة على طريق الزبداني من أصل نصف مليون غرسة مثمرة تعمل وزارة الزراعة ومحافظة ريف دمشق على زراعتها في المنطقة خلال السنوات الثلاث القادمة بدلا من الأشجار التي خربتها يد الإرهاب والظلام .

سفيرة اسماعيل

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency