الشريط الأخباري

الحمو من حلب: تنفيذ الخطوات الهادفة لمعاودة إقلاع معمل الشركة العربية للإسمنت ومواد البناء

حلب-سانا

تفقد وزير الصناعة المهندس أحمد حمو ومحافظ حلب حسين دياب اليوم واقع العمل في معمل الشركة العربية للإسمنت ومواد البناء في منطقة الشيخ سعيد والخطوات الجارية لإعادة تأهيله وصيانة خطوط الإنتاج المتضررة جراء الإرهاب.

وشملت الجولة أقسام مطاحن الإسمنت والمشغل الميكانيكي حيث استمع الوزير حمو من إدارة الشركة والفنيين فيها إلى شرح عما تم إنجازه من أعمال أولية خلال الفترة الماضية وعمليات تقييم وحصر الأضرار الجسيمة التي ألحقت بكل مكونات الشركة وخطوات إعداد دفاتر الشروط الفنية تمهيدا لمرحلة إعادة التأهيل الجزئي وتشغيل المعمل من جديد وأكد المهندس حمو أن مادة الإسمنت أساسية وضرورية لمرحلة إعادة البناء والإعمار التي بدأت في حلب وباقي المحافظات وبالتالي لا بد من مضاعفة الجهود وتنفيذ الخطوات العملية الهادفة لمعاودة إقلاع هذه الشركة الصناعية المهمة رغم حجم الدمار الكبير الذي ألحقه الإرهاب بها مبينا أن الحكومة وفي إطار حرصها على إعادة تشغيل الشركات والمعامل العامة في حلب قامت بإضافة مليار ليرة سورية عبر اللجنة العليا لإعادة الإعمار ضمن الخطة الإسعافية المقررة لهذه المعامل حصرا معربا عن الإستعداد لرصد وتخصيص المزيد من المبالغ لإنجاز عملية التأهيل المطلوبة.

ودعا الوزير حمو إدارة الشركة لإنجاز مجمل الأعمال الإستباقية الفنية المطلوبة وحسن استثمار الموارد الفنية والبشرية المتاحة والإستفادة من كوادر الشركات والمعامل العامة الأخرى مثل شركة الشهباء للإسمنت لتحقيق إنطلاقة أسرع للعمل المطلوب.

من جانبه بين محافظ حلب أن عودة أي منشأة عامة للعمل تشكل إضافة مهمة ودعما إضافيا لمرحلة إعادة الإعمار والبناء التي تشهدها محافظة حلب في مختلف المجالات بهدف إعادة الألق لها وتوفير الإحتياجات الخدمية والمعيشية والتنموية لأهلها مبديا الإستعداد لتقديم ما يلزم من دعم لكل المعامل وخاصة لهذه المعمل لما له من أهمية وانعكاس على عملية البناء.

بدوره أوضح مدير عام الشركة العربية للإسمنت ومواد البناء المهندس أحمد عبد القادر أن حجم الأضرار في الشركة كبير جداً ويبلغ نحو 9 مليارات سورية في قسم مطاحن الإسمنت والمحطة الرئيسية للكهرباء فقط مبينا أنه تم إنجاز بعض أعمال الصيانة البسيطة وتجهيز عدد من الآليات الهندسية والثقيلة بالإضافة إلى إعداد دفاتر الشروط الفنية والتنسيق قائم مع المؤسسة العامة للإسمنت للبدء بتنفيذ الخطوات العملية التي تحتاج إلى شركات متخصصة في هذا العمل بهدف إعادة الإستثمار والتشغيل الجزئي للمعمل.

شارك في الجولة قائد شرطة المحافظة اللواء عصام الشلي وعدد من المعنيين.

وكان وزير الصناعة التقى يوم أمس مع عدد من مديري الشركات العامة الصناعية بحلب وبحث معهم الخطوات والخطط المستقبلية لإعادة تأهيلها ودوران عجلة الإنتاج فيها.

عمار العزو

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency