الشريط الأخباري

السفير آلا: الانتهاكات الإسرائيلية توجب مساءلة مرتكبيها

جنيف-سانا

أكد المندوب الدائم للجمهورية العربية السورية لدى مكتب الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى في جنيف السفير حسام الدين آلا أن أبناء الجولان السوري المحتل لا يزالون ضحية الانتهاكات الجسيمة والممنهجة لحقوقهم الأساسية على يد سلطات الاحتلال الإسرائيلي التي تهدم الممتلكات وتصادر الأراضي وتسرق المياه والموارد الطبيعية لصالح مشاريع الاستيطان الاستعماري.

وقال السفير آلا في بيان ألقاه اليوم أمام الدورة الـ 36 لمجلس حقوق الإنسان البند 7 حول حالة حقوق الانسان في فلسطين والأراضي العربية المحتلة الأخرى: “إن سلطات الاحتلال تمنح الحوافز لقدوم المزيد من المستوطنين فيما تمنع السوريين من البناء في أرضهم وتستمر في تقييد حركتهم ومنع تواصلهم مع اقربائهم في الوطن الأم ومنعهم من متابعة التعليم في الجامعات السورية وحرمانهم من سبل العيش والرزق وتستمر في ممارسة الاعتقالات التعسفية بحقهم بسبب معارضتهم للاحتلال وتوثيق جرائمه”.

وأضاف السفير آلا: “إنه في الوقت الذي نجدد فيه مطالبة المجلس بالتنديد بهذه الممارسات الإسرائيلية وبالضغط للإفراج الفوري عن كل المعتقلين السوريين في سجون الاحتلال وفي مقدمتهم عميد الأسرى صدقي المقت فاننا نحذر من تبعات قرار السلطة القائمة بالاحتلال المرفوض من أبناء الجولان المحتل بإجراء انتخابات للمجالس المحلية في الجولان السوري المحتل العام القادم باعتباره انتهاكا لقرار مجلس الأمن رقم (497-1981) الذي نص على بطلان قرار سلطات الاحتلال بفرض قوانينها وولايتها القضائية وادارتها على الجولان السوري المحتل واعتباره لاغياً وباطلاً ولا اثر قانونياً له”.

وأوضح السفير “أن هذه الممارسات والانتهاكات الإسرائيلية توجب الاستمرار برصدها ومساءلة مرتكبيها وتدفعنا للمطالبة بتمكين الوكالات الأممية من تنفيذ الولايات الممنوحة لها لرصد وتقصي أوضاع السوريين في الجولان المحتل حيث تتزايد الحاجة لتقديم المساعدات وإنشاء المراكز الصحية والخدمية وللمطالبة كذلك بفتح مكتب للأمم المتحدة في الجولان السوري المحتل والبدء باتخاذ الإجراءات اللازمة لذلك”.

وقال السفير: “تجدد الجمهورية العربية السورية إدانتها لانتهاكات حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني في فلسطين المحتلة ولا سيما ممارسة سلطات الاحتلال الإسرائيلي الإعدامات الميدانية والاعتقال التعسفي بمن فيهم الأطفال وهدم المنازل ومصادرة الأراضي والممتلكات ونهب الموارد الطبيعية وسياسات الإغلاق والحصار وتقييد حركة السكان وحصار قطاع غزة وتدين سورية استمرار الأنشطة الإسرائيلية الرامية لتهويد القدس وتهديد المسجد الأقصى وبناء جدار الفصل العنصري وبناء المستعمرات الاستيطانية وتوسيعها لخلق وقائع ميدانية تعيق ممارسة الشعب الفلسطيني لحقه غير القابل للتصرف في تقرير مصيره واقامة دولته المستقلة على كامل الارض الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية”.

وبين السفير آلا “أن محاولات تهميش البند السابع وإلغائه تؤكد النفاق السياسي الذي تمارسه بعض الدول في تعاطيها مع حقوق الانسان وتشجع إسرائيل على التصرف باعتبارها فوق المساءلة وفوق القانون الدولي ونقول لمن يطالب اليوم بإصلاح مجلس حقوق الإنسان إن انتهاج الانتقائية والمعايير المزدوجة هو المسؤول عن مشكلة المصداقية التي تواجه هذا المجلس وإن البند السابع يجب أن يستمر على جدول الأعمال طالما استمر الاحتلال الإسرائيلي للأرض الفلسطينية وللجولان السوري ولما تبقى من أرض لبنانية محتلة”.

وتابع السفير آلا: “إن على إسرائيل أن تدرك أن قرارات الامم المتحدة في نيويورك وجنيف واليونيسكو ليست احداثا هزلية بل تعبير عن التمسك بالقانون الدولي وبمبادئ الميثاق الذي لم تتوان إسرائيل يوما عن انتهاكه والاستهتار به .. إن مشاعر الإنسانية الزائفة التي روجها رئيس وزراء الاحتلال في نيويورك حول علاج كيانه لإرهابيي جبهة النصرة هي محاولة بائسة للتغطية على دعم إسرائيل للعصابات الإرهابية التكفيرية بالمال والعتاد والسلاح ووسائل الاتصال وقصفها مواقع الجيش السوري خدمة للمشروع الإرهابي وهي وقائع موثقة لا يمكن دحضها”.

وأضاف السفير: “كما أن التهجم على قرارات منظمة الصحة العالمية حول الجولان السوري المحتل من على منبر الجمعية العامة لا يفيد في إنكار ما اكدته القرارات التي تصدر عن الامم المتحدة سنويا منذ خمسين عاما بان الجولان العربي السوري هو ارض سورية محتلة يتوجب إنهاء احتلالها والانسحاب منها إلى خط الرابع من حزيران عام 1967” مؤكدا أنه “واهم من يعتقد أن الأحداث الاستثنائية التي تشهدها سورية يمكن أن تحيدها قيد انملة عن حقها غير القابل للتصرف باسترجاع كامل أرضها المحتلة”.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

السفير آلا: سلطات الاحتلال الإسرائيلي تنتهك أبسط حقوق أبناء الجولان المحتل

جنيف-سانا أكد مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة في جنيف السفير حسام الدين آلا أن ...