الشريط الأخباري

المهندسون السوريون: معرض دمشق الدولي فرصة للقاء مع نظرائهم العرب والأجانب

دمشق-سانا

معرض دمشق الدولي شكل حاضنة وملتقى لكل شرائح المجتمع من إعلاميين وأطباء ومهندسين وغيرهم من أصحاب المهن وهو ما أدركت أهميته نقابة المهندسين السوريين التي شاركت في الدورة 59 من المعرض إيمانا منها بأنه الإعلان الرسمي عن التعافي الاقتصادي ودوران عجلة الانتاج أمام دول العام أجمع وذلك وفق المهندس عبدالسلام عارف رئيس لجنة النشاط الاجتماعي بنقابة المهندسين المشرف على جناح النقابة في المعرض.

وأشار عارف في تصريح لـ “سانا” إلى ضرورة وجود كل نقابة واتحاد ومؤسسة عامة أو خاصة في مثل هذه الفعاليات للتعبير عن تكامل قطاعات الدولة السورية في الصمود واستمرار العمل معتبرا أن للمهندسين دورا مهما في مرحلة البناء والإعمار ولاسيما بتقديم الخطط والدراسات للمساهمة بإنشاء المشاريع التي تلبي طموح السوريين مبينا أنه خلال زيارة الوفود العربية والأجنبية للجناح التقى عدد من المهندسين أعضاء الوفود لعرض الدراسات والمقترحات الخاصة بالمجال الهندسي.

أما عن جناح النقابة فأوضح عارف أنه يتضمن محورين الأول مشاريع خزانة التقاعد الكبيرة التي أنجزتها النقابة لمن يرغب الاطلاع عليها والاستفادة منها كنماذج للعمل والمحور الثاني يشمل المشاريع الحيوية والاستراتيجية الجديدة لها المتمثلة بمشروع الكرنك 16 طابق إضافة لمشروع لاوديسا باللاذقية ومشروع سياحي كبير في طرطوس يضم 283 شاليها وفندقا 4 نجوم.

ومن المشاريع الجديدة للنقابة حسب عارف التجهيز لمشروع مول كبير في منطقة برزة إضافة لمشروع واحة المهندسين السكنس الذي يعد أول تجمع سكني لصالح المهندسين مؤكدا أن معرض دمشق الدولي انتصار لسورية وخطوة لإعادة الأعمار ولذلك يتم عرض كل مشاريع البناء والاستثمار فيه.

بدوره أشار المهندس صالح الموعي في تصريح لـ “سانا” أن المعرض يشكل فرصة وملتقى للمهندسين السوريين والعرب والأجانب للاطلاع على الدراسات والمخططات المتعلقة بالبناء والتعمير أو الديكور أو الميكانيك ولاسيما مع وجود معرض الباسل للابداع والاختراع الذي يعد مركزا للطلاب والمتخرجين وللشركات الصناعية للاستفادة من الاختراعات السورية واستثمارها بالشكل الأمثل.

وبين المهندس عبدالرازق ابراهيم من الشركة الهندسية للتكنولوجيا ضرورة عقد ملتقيات للمهندسين على هامش فعاليات المعرض كالملتقيات الاقتصادية التي حدثت خلال الأيام الماضية ودعوة المهندسين من الدول الصديقة لزيارة المعرض للاستفادة وتبادل الخبرات مع المهندسين السوريين لأن ذلك يسهم في تطوير الخطط الموضوعة لإعادة الإعمار.

من جهته أشار المهندس غسان عباس من زوار المعرض إلى الحضور اللافت للشركات والقطاعات الهندسية بمختلف الاختصاصات ضمن أجنحة المعرض متمنيا أن يتضمن المعرض في السنوات المقبلة تقديم فرص عمل من الشركات المشاركة وخاصة للمهندسين نظرا لتناقص عددهم خلال سنوات الأزمة التي تتعرض لها سورية.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

حكاية سورية عمرها عشرة آلاف سنة جسدتها لوحات جدارية من السجاد اليدوي في معرض دمشق الدولي

دمشق-سانا بلغة فن الرسم استطاعت أيادي مجموعة من النسوة أن تحيك حكاية سورية منذ مهد ...