الشريط الأخباري

منتجات متنوعة في جناح وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل بمعرض دمشق الدولي- فيديو

دمشق-سانا

ضمت معروضات جناح وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل في معرض دمشق الدولي بدورته ال 59 منتجات الجمعيات الأهلية ومراكز التنمية الريفية وخدمات الوزارة.

ولفت رئيس الوحدة الإرشادية لصناعة السجاد اليدوي بالرحيبة بريف دمشق عمار سمور إلى أن مشاركة الوزارة بالمعرض جاءت متميزة عبر تخصيص قسم خاص للسجاد اليدوي تم تقديمه بإطار جديد على شكل لوحات جدارية “صمدية”  كزينة للمكاتب والمنازل كل لوحة تمثل إنموذجا من مواقع اثرية سورية أو معلما تاريخيا إضافة إلى عرض مباشر أمام الزوار لآلية تصنيع السجاد اليدوي والبسط على النول الخشبي مؤكدا أن العاملات في الوحدة على استعداد لتصميم أي لوحة يختارها الزائر وتنفيذها مباشرة.

واعتبر سمور أن معرض دمشق الدولي فرصة للتعارف بين الشركات والمؤسسات العاملة في نفس المجال من القطاعين العام والخاص وتبادل الخبرات وتسويق الإنتاج مشيرا إلى أن عودة المعرض رسالة سياسية واقتصادية واجتماعية إلى العالم أن سورية تنبض بالحياة.

ومن مديرية الشؤون الاجتماعية والعمل في اللاذقية أوضحت رنا فاضل أن المديرية تشارك عبر وحدات الصناعات الريفية في عدة مناطق من خلال عرض منتجات مختلفة للنساء الريفيات منها الصابون والسجاد والعسل وجميعها من إنتاج النساء الريفيات معتبرة المعرض فرصة أكبر لتسويق هذه المنتجات.

من جانبه أشار المهندس مهدي سودان مدير مركز التنمية الريفية في التون الجرد بمدينة بانياس إلى أن المركز يعرض منتجات من التريكو والسجاد اليدوي والفطر المحاري التي تنتجها النساء العاملات في المركز وهن من أسر الشهداء والجرحى والمخطوفين موضحا أن مشاركتهم في معرض دمشق الدولي فرصة للتعريف بإنتاجات المركز وما ساهم به من دور تنموي واقتصادي وما خلقه من فرص عمل بلغت 75 فرصة.

وبينت علا محمد من مؤسسة بصمة شباب سورية أن المؤسسة تشارك بمرصد سوق العمل بالوزارة لتقديم خدمات تتعلق بتعبئة استمارات للراغبين بالعمل والتعريف بالدورات التدريبية حول آلية إجراء فحص المقابلة وكتابة السيرة الذاتية بهدف خلق فرص عمل بالتشبيك مع مختلف الجهات.

وحرص عدد كبير من الجمعيات الأهلية على المشاركة بالمعرض للتعريف بما تقدمه من خدمات للفئات المحتاجة إضافة إلى تسويق ما تنتجه الجمعيات الأهلية عبر مشاريعها التنموية المختلفة حيث تمت دعوة هذه الجمعيات عبر وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل ومبادرة أهل الشام .

وبين معاون مدير المبادرة أحمد رجب بك أن المبادرة تضم 56 جمعية من ريف دمشق حيث انطلقت منذ عام 2012 بهدف التواصل مع الجمعيات لإقامة نشاطات ومشاريع وبرامج مختلفة إضافة إلى المشاركة في فعاليات اقتصادية واجتماعية متنوعة أبرزها المشاركة اليوم بمعرض دمشق الدولي.

ولفت إلى أن معرض دمشق الدولي فرصة لإظهار ما قدمته الجمعيات الأهلية التي أسهمت بشكل كبير خلال فترة الأزمة بتقديم مختلف أنواع الدعم النفسي والمادي إلى الأسر المتضررة إضافة إلى عمليات التدريب والتعليم وخدمات الصحة لمختلف فئات المجتمع وفرص العمل والتدريب الذي خلق مشاريع إنتاجية.

وبينت فريا ل المصري من جمعية الأحمدية بالغزلانية بريف دمشق أن الجمعية تشارك لأول مرة بالمعرض وتقدم في قسمها عددا من المشغولات اليدوية من مادة الخيزران ومصنوعات من الكروشيه والتريكو قام بإنجازها عدد من الأشخاص  ذوي الإعاقة تقوم الجمعية برعايتهم بإشراف مدربين مشيرة إلى أن الجمعية تأسست عام 2012 وتخدم عددا من الأسر بأكثر من مكان بمنطقة الغزلانية بعدة خدمات صحية وتعليمية وتدريبية.

وأشار لؤي حباب عضو مجلس إدارة في جمعية أمل الغد بقدسيا لرعاية المصابين بالشلل الدماغي إلى أن المعرض فرصة للتعريف بالخدمات الجديدة التي تقدمها الجمعية وخاصة للأطفال المصابين بالشلل الدماغي حيث تم تأهيل مدربين لتقديم رعاية وتدريب خاص بهذه الفئة مؤكدا أن المعرض رسالة تقدم صورة عن التعافي الذي تعيشه سورية وانتصارها على الإرهاب ورسالة اقتصادية للمساهمة في إعادة الاعمار.

يشار إلى أن وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل تشارك بجناح مساحته 700 متر مربع.


تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency