الشريط الأخباري

الشاب “مجد مسوح” يتبوأ المركز الأول في مسابقة الأغنية الوطنية عبر كلمات”حلب المجد”

حمص-سانا

موهبته الأدبية الخلاقة وملكاته الشعرية الفذة قادت الشاب مجد جميل مسوح الطالب في كلية الطب البشري في جامعة البعث الى إحراز المركز الأول في مسابقة “كلمات الأغنية الوطنية” الخامسة التي أطلقها مكتب الأنشطة الفنية المركزي في اتحاد شبيبة الثورة الشهر الماضي تحت شعار “سورية الانتصار”.

وفي حديث لنشرة سانا الشبابية أوضح مجد وهو من أبناء قرية “حب نمرة” انه شارك في المسابقة من خلال قصيدة بعنوان “حلب المجد” تغنى عبرها بانتصارات الجيش العربي السوري وبروعة وأصالة حلب وأهلها مشيرا الى أن الأغنية تألفت من أربعة مقاطع حيث وجه في مقدمة الأغنية تحية لأهل حلب وقلعتها الصامدة بقوله…”قلعة حلب دمعة بعين الشام ..نزلت وجع من قسوة الأيام…وحتى النصر يصرخ بأعلى صوت…جيشنا البطل قطع حبال الموت.. ومتل النسر ع جبين مجدا حام”.

وفي المقطع الأول من الأغنية سعى مجد حسب قوله الى الترنم بحجارة حلب الطاهرة قائلا “حجارك دهب..أرضك شراشف ناس…وتاريخ عزك للفخر مقياس.. فاح الطرب من قدك المياس…فل وحبق نرجس وعطر خزام” قبل أن يتوجه في المقطع الثاني الى أهالي حلب الصامدين الذين خطوا رسائل كبرياء وعزة بصمودهم وصبرهم ودفاعهم عن وطنهم فقال فيهم…”شعبك ياشهبا فوق صدر الكون… لون صمودو بألف لون ولون….كل الدني ….ركعت ع بابك هون …تشحد بطولي من حبر الاقلام”.

وجاء المقطع الثالث من الأغنية كما بين مسوح ليقدس رجال الشمس رجال الجيش العربي السوري ممن سطروا أروع ملاحم البطولة في حربهم لتطهير كل شبر سوري من الإرهاب التكفيري مرددا “رجال الشمس زرعوا القلوب جدود  …وغنوا قدود النصر بالبارود…دمن طلع فوق الرخام ورود…تعبق أمل بجنينة الأحلام” أما في ختام قصيدته فقد أقسم مجد على الاستمرار بالنضال والصمود حتى تطهير آخر ذرة تراب في سورية من الإرهاب فقال..”يوم بحلب…عاد العلم مرفوع…وع كل مطرح بكرا النا رجوع…كل شي ببلدنا في قلب موجوع…تحرم على عيون البطولة تنام”.

وفي ختام حديثه أشار الى أن مشاركته وفوزه في المسابقة أعطاه حافزا لمواصلة مسيرته الأدبية والمشاركة ضمن الملتقيات والمهرجانات الشعرية الى جانب متابعة دراسته الجامعية في كلية الطب مبينا انه اكتسب هذه الموهبة عن جده ووالدته مدرسة اللغة العربية التي شجعته على كتابة قصائده حيث سعى الى التنويع في مواضيعها بين الغزلي والوجداني والوطني وغلب عليها الطابع المحكي.

من ناحيته أشاد الياس شبشول رئيس مكتب الأنشطة الفنية والتربوية في فرع اتحاد شبيبة الثورة بحمص بالمواهب الفنية والعلمية التي يمتلكها مجد الى جانب تميزه الدراسي في جميع المواد مبينا أن كلمات الأغنية سيتم تلحينها وغناؤها لاحقا من قبل أحد الفنانين.

ولفت الى أهمية مثل هذه المسابقات في إظهار المواهب الفنية وتشجيع الشباب على إظهارها ودور المنظمة في تسليط الضوء عليها وتأهيلها ورعايتها ضمن الإمكانيات المتاحة مؤكدا أن المواهب الواعدة التي ظهرت في هذه المسابقة تبرهن على إبداع الشباب السوري وتميزه في جميع المجالات.

يذكر أن مكتب الأنشطة الفنية المركزي في اتحاد شبيبة الثورة يستقبل مشاركات اليافعين والشباب من سن الثانية عشرة وحتى الثلاثين من العمر ضمن مختلف الفعاليات والمسابقات التي يقيمها دوريا.

رشا المحرز

 

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency