زراعة حماة تتسلم أدوية بيطرية مقدمة من الفاو لرعاية الثروة الحيوانية وحملة لمكافحة جادوب الصنوبر ودبور ثمار اللوز بالسويداء

حماة والسويداء-سانا

تسلمت مديرية زراعة حماة منحة أدوية مجانية لتقديم الرعاية البيطرية لقطعان الأغنام والماعز مقدمة من منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة الفاو.

وبين معاون مدير الزراعة لشؤءون الثروة الحيوانية بحماة الدكتور سامي أبو دان في تصريح لمراسلة سانا أن المنحة تستهدف نحو 250 ألف رأس من الأغنام والماعز لافتا إلى أن المنحة تأتي في إطار مشروع المساعدات البيطرية الطارئة المقام بالتعاون بين وزارة الزراعة ونقابة الأطباء البيطريين ومنظمة الفاو.

وأوضح أن المنحة تشمل تقديم الأدوية البيطرية المجانية ضد الطفيليات الداخلية لقطعان الأغنام والماعز وتنفذ عن طريق المراكز ومجموعات الخدمات البيطرية في الوحدات الإرشادية من خلال دوائر زراعة حماة لافتا إلى أن الهدف منها المساهمة في الحفاظ على صحة وسلامة القطعان والإقلال من تكاليف الإنتاج بما ينعكس على زيادة الإنتاج ودخل صغار المربين.

من جهة ثانية بلغت مساحة الاراضي التي قامت مديرية زراعة حماة بمكافحة حشرة جادوب الصنوبر الضارة فيها 400 هكتار تتركز معظمها في منطقة سلمية شرق المحافظة.

وبين رئيس دائرة الزراعة في سلمية المهندس نايف الحموي أن الحملة التي تنفذ بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي شملت الغابات الحراجية في جبال الأطوز والخضر وعين الزرقا وكلية الزراعة ومعمل شركة بصل وخضار سلمية ومواقع مختلفة في مدينة سلمية لافتا إلى أن الدائرة مستمرة حاليا بعملية المكافحة في المناطق التي تنتشر فيها حشرة جادوب الصنوبر وهي عبارة عن يرقة تعيش على شكل أعشاش بين أغصان أشجار الصنوبر وتتغذى على أوراقها ما يؤدي إلى موت الشجرة.‏

يشار إلى أن دائرة زراعة سلمية كافحت خلال العام المنصرم حشرة جادوب الصنوبر بنحو 100 هكتار من الأحراج المصابة بالحشرة.

وفي السويداء بدأت مديرية الزراعة تنفيذ حملة توعية للمكافحة الجماعية لدبور ثمار اللوز لتفادي أضراره على الإنتاج الزراعي.

وفي تصريح لمراسل سانا اليوم بينت رئيسة دائرة الإرشاد الزراعي بالسويداء هند أبو صعب أن الحملة التي انطلقت من قرى منطقة شهبا ستشمل قرى مناطق السويداء وصلخد والقريا وتتضمن لقاءات إرشادية مع المزارعين للتعريف بكيفية التعامل مع هذه الآفة الحشرية وتحديد مواعيد مكافحتها بدقة عبر استخدام مصائد شبكية مصنعة محليا من قبل المزارعين.

يذكر أن دبور ثمار اللوز يؤدي لحدوث اضرار اقتصادية تتمثل بإصابة الثمار وتدني نوعيتها.

انظر ايضاً

زراعة حماة تقدر إنتاج المحافظة من زيت الزيتون بنحو 10 آلاف طن للموسم الحالي

حماة-سانا توقعت زراعة حماة أن يبلغ إنتاج المحافظة من زيت الزيتون للموسم الجاري بحدود 10 ...