لجنة محروقات طرطوس: ضرورة تأمين مادة المازوت

طرطوس-سانا

أكد محافظ طرطوس صفوان أبو سعدى ضرورة تحقيق العدالة في توزيع مادة البنزين على محطات الوقود التي تستخدم البطاقة الذكية مشيراً إلى ضرورة التشديد على الرقابة ومعاقبة المحطة المخالفة واتخاذ الإجراءات الفورية بحقها وإغلاقها بعد صدور نتائج تحليل العينات في المحطات.

وشدد المحافظ خلال الاجتماع الدوري للجنة المحروقات اليوم على ضرورة تأمين مادة المازوت للسرافيس في كل المناطق وذلك لاستمرار التنقل من المناطق إضافة إلى تأمين مادة المازوت لمدينة الدريكيش التي عانت من فقدان المادة لمدة خمسة أيام الأسبوع الماضي مشدداً على عدم تكرار ما حصل وضرورة التوزيع العادل لكل المناطق.

وأوضح أنه سيتم تشكيل لجنة لدراسة إمكانية تطبيق البطاقة الذكية في كل محطات الوقود التابعة لمدينة طرطوس وريفها لافتاً إلى أنه تم تخصيص 10 آلاف اسطوانة غاز صناعية جديدة حيث لا يسمح للمنشات الصناعية والحرفية والسياحية باستخدام الاسطوانة المنزلية وسيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة بحق المنشآت المخالفة.

وطالب المحافظ بتزويد المجالس المحلية بكميات المازوت اللازمة لتشغيل آليات النظافة بشكل شهري ودوري وذلك بغية الاستمرار في عملها إضافة إلى متابعة وحدة تعبئة الغاز في بانياس وحصر آلية توزيع الاسطوانات بشكل واضح لافتاً إلى أنه تمت الموافقة على منح البطاقة الذكية للأسطول البري للشركة السورية الأردنية.

وأوضح رئيس مجلس محافظة طرطوس المهندس ياسر ديب أن وضع الوقود اليوم تحسن قياسا إلى الأسبوع الماضي والاختناق الذي مرت به المحافظة بشكل نسبي لافتا إلى أن الطلبات على مادتي البنزين والمازوت ارتفعت هذا الأسبوع إلى الضعف حيث انه يتم توزيع 22 طلبا لكل مادة وكل طلب يعادل 20 ألف لتر ويمثل حدا وسطيا يمكن أن يزيد أو ينقص وهو شبه اكتفاء نسبي للمحافظة.

وأكد معاون مدير الزراعة المهندس فادي عيسى ضرورة تأمين حاجة المزارعين من المازوت تجنبا للأضرار التي قد تصيب المحاصيل الزراعية في ظل موجات الصقيع التي تمر بها البلاد أملاً بوجود انفراجات حقيقية.

انظر ايضاً

تشرين يستعيد صدارة الدوري الممتاز لكرة القدم بعد فوزه على الطليعة

دمشق-سانا استعاد تشرين صدارة الدوري الممتاز لكرة القدم بعد فوزه الصعب خارج قواعده على الطليعة ...