الشريط الأخباري

لينا المفلح: شاعرة تجد في القصيدة الموزونة إرثا حضاريا يجب التمسك به

دمشق – سانا

تسعى الشاعرة لينا المفلح عبر موهبتها لتكريس حضورها على الساحة الشعرية معتمدة على ما تمتلكه من قراءات شعرية مختلفة ومتنوعة وخاصة في الشعر العربي القديم الأمر الذي دفعها لتقدم نصا شعريا يجمع الأصالة والمعاصرة.

وفي حديث لـ سانا قالت الشاعرة المفلح.. “لا يستطيع أحد أن ينكر أن الشعر العربي الأصيل الذي نهج أسلوب القصيدة العمودية ما زال إلى الآن له حضوره ورونقه ولم يندثر في ظل اللهاث وراء الحداثة” مشيرة إلى أنها مع تمسكها بالأسلوب الأصيل في كتابة الشعر تسعى للتجديد في المعاني والصور والاتيان بما يلامس الإنسان.

ووجدت المفلح أن الشعر العمودي الموزون إرث حضاري علينا التمسك به رغم كثرة من يحاربونه إلا أنه حاضر ويستمر في إثبات أن الحداثة ليست بالشكل بل بالمضمون.

وقالت المفلح.. “أجد صعوبة في تقبل الشعر بوصفه شعراً فيما يسمى بقصيدة النثر وبرأيي هنالك حد فاصل بين الشعر والنثر وأظن أن بعض كتاب النثر يكتبون نصوصهم الحداثوية كترجمة سيئة للشعر الغربي”.

واعتبرت أن طغيان النثر في الساحة الشعرية على الشعر العمودي يعود لتأثر فئة من الكتاب بنهج الحداثة والسعي وراءه باعتباره اللون المطلوب في العصر الحالي إضافة لدور بعض النقاد الذين يعتبرون الشعر العمودي تقليداً للشعراء الكلاسيكيين القدماء ما أدى حسب رأيها لانكفاء كتاب الشعر العمودي عن الساحة على أنفسهم.

وعن الحالة التي تدفعها لكتابة الشعر رأت المفلح أن الشعر قبل كل شيء إحساس ينقله الشاعر إلى القارئء بأسلوبه وقد تتعدد الأساليب تبعاً لطبيعة الموهبة وقالت.. “أكتب الشعر بشكل دائم في كل الأوقات وليست هناك أجواء خاصة بالنسبة لي لكتابته وغالباً ما أدندن الشعر وأترنم به في كل مكان”.

وعن فوزها مؤخرا بجائزة نقابة المعلمين قالت المفلح.. “الجائزة هي حالة تشجيع للأديب والشاعر تحفزه دائما للفوز الآخر بشرط ألا يعتبرها أقصى طموحاته كما أن الجائزة ليس بالضرورة أن تعبر عن كينونة الأديب”.

وختمت حديثها بالقول.. “رغم ما تعانيه الساحة الثقافية في ظل الأزمة التي القت بثقلها على المثقفين جميعاً إلا أنها تذخر بالمبدعين مع وجود الدخلاء الذين أساؤوا بشكل أو بآخر إلى الثقافة بما جلبوه من جوانب لا تمت للثقافة” داعية الأدباء والشعراء ليخلقوا ظواهر ثقافية صحية ينمو فيها الأدب ويزدهر ويتطور.

والشاعرة لينا المفلح لها العديد من المشاركات في مهرجانات أدبية وأمسيات شعرية في المراكز الثقافية وفروع اتحاد الكتاب العرب والفلسطينيين وفازت مؤخرا بجائزة نقابة المعلمين الأدبية.

محمد خالد الخضر

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency