الشريط الأخباري

قمة منظمة معاهدة الأمن الجماعي تتبنى قائمة موحدة لتصنيف التنظيمات الإرهابية تضم “جبهة النصرة وداعش”

يريفان-سانا

قرر قادة بلدان منظمة معاهدة الأمن الجماعي تأسيس مركز لمواجهة الأزمات وأقروا بروتوكولا ينظم نشاط قوات المنظمة للرد السريع كما تبنوا قائمة موحدة لتصنيف التنظيمات الإرهابية تضم تنظيمي “جبهة النصرة وداعش”.

وذكر موقع روسيا اليوم أن قادة بلدان المنظمة تبنوا في قمتهم التي استضافتها العاصمة الأرمينية اليوم استراتيجية تطوير المنظمة للفترة الممتدة حتى 2025.

ومن بين أبرز الوثائق التي وقعها قادة القمة اتفاقية مكافحة الإرهاب والتطرف كما تبنوا قائمة موحدة لتصنيف التنظيمات الإرهابية تضم “جبهة النصرة وداعش” وغيرها من التنظيمات والحركات الصادرة بحقها أحكام قضائية تصنفها في خانة الإرهاب في دول المنظمة وجملة من البيانات أشارت إلى أثر الإجراءات الأحادية المتمثلة في نشر عناصر الدرع الصاروخية الأمريكية على الأمن والسلم الدوليين.

كما تبنى المشاركون في القمة بيانا أشاروا فيه إلى إجراءات ضمان أمن الحدود الخارجية لبلدان المنظمة واستمعوا إلى تقرير السكرتير العام للمنظمة الذي أعلنوا في ختامه تشكيل مركز مشترك للرد على الأزمات ومواجهة آثارها.

وأقر المجتمعون صيغة توحيد مواصفات الأسلحة والمعدات العسكرية بين بلدان المنظمة وتطوير منظومة التأهيل المشترك لعسكريي الدول الأعضاء للفترة الممتدة حتى 2020.

ومن بين القرارات المهمة التي تبنتها القمة بروتوكل يحدد نشاط قواتها المشتركة للرد السريع ويحدد قوامها وأماكن تمركزها وانتشارها وسبل الرد السريع المشترك للمنظمة على حالات الطوارئ التي قد يواجهها أي بلد عضو فيها.

وتعليقا على بيان القمة الختامي ذكر الرئيس الأرميني سيرج سركيسيان أن القمة خلصت إلى تبني جملة من الاتفاقات الرامية إلى تعزيز قدرات منظمة معاهدة الأمن الجماعي وأبرزها وثيقة استراتيجية تطوير المنظمة حتى 2025 والتي جرى صياغتها في غضون السنوات الخمس الأخيرة.

وكشف سركيسيان عن أن استراتيجية تطوير المنظمة تتضمن مبادئ المساواة بين الدول الأعضاء والأمن الموحد لبلدان المنظمة ورفض استخدام القوة أو التهديد باستخدامها في نطاق المنظمة.

وعلى الصعيد الأمني أشار سركيسيان إلى إجماع القادة المشاركين في القمة على ضرورة منع تصعيد النزاع الأرميني الأذربيجاني على إقليم قره باغ وشددوا على تمسكهم التام بالحل السلمي لهذه القضية.

يشار إلى أن منظمة معاهدة الأمن الجماعي حلف سياسي عسكري انبثق في 7 تشرين الأول 2002 عن معاهدة الأمن الجماعي المبرمة في 17 أيار 1992 ويضم روسيا الاتحادية وبيلاروس وكازاخستان وطاجكستان وقرغيزستان وأرمينيا.

وتتخذ منظمة معاهدة الأمن الجماعي من العاصمة الروسية موسكو مقرا لها بينما تتناوب الدول الأعضاء على رئاسة المنظمة لولاية مدتها سنة واحدة.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

بوتين: منظمة معاهدة الأمن الجماعي سترد على توسع الناتو

موسكو-سانا أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن دول منظمة معاهدة الأمن الجماعي سترد بشكل مناسب …