مناقشة تخصيص جزء من مبنى العيادات الشاملة لمصلحة كلية الطب

حماة-سانا

تركز اجتماع مديرية الصحة والجامعة في حماة اليوم حول تخصيص جزء من مبنى العيادات الشاملة بالمدينة لمصلحة كلية الطب البشري والعمل على إعادة تأهيله.

وبحث المجتمعون المراحل التي وصلت إليها الدراسات اللازمة لتأهيل مبنى العيادات الشاملة من قبل المكتب الهندسي في جامعة حماة والذي توصل الى أن الكلفة التقديرية لأعمال تأهيل المبنى ليصبح جاهزا لاستقبال ودراسة طلبة كلية الطب البشري في جامعة حماة تبلغ 128 مليون ليرة.

وحصلت مديرية صحة حماة على الموافقات اللازمة من الجهات المعنية للبدء بأعمال التأهيل التي أدرجت ضمن خطة موازنة المحافظة لعام 2015 ليصار إلى البدء به حيث تم رصد 10 ملايين ليرة لهذه الغاية.

وأشار المكتب الهندسي في الجامعة إلى ضرورة عرض المشروع على هيئة التخطيط والتعاون الدولي ليصار إلى رفع اعتماد أعمال التأهيل حتى 128 مليون ليرة لإنجاز المشروع خلال عام 2015 .

ودعا عضو المكتب التنفيذي لقطاع الصحة الدكتور طلال الأحمد إلى ضرورة الإسراع في إعداد الدراسات اللازمة للمشروع بما يسهم في وضعه موضع التنفيذ بأقرب فرصة لما له من انعكاسات إيجابية على سير العملية التدريسية في الكلية لافتاً إلى أن المشروع يأتي في أولوية المشاريع المشتركة بين مديرية صحة حماة وجامعتها.

بدوره أشار عميد كلية الطب البشري الدكتور أيمن صباغ إلى الحاجة الماسة لهذا المبنى من أجل مواصلة الطلبة دراستهم النظرية والتطبيقية لكون المبنى الحالي للكلية الواقع ضمن حرم مديرية صحة حماة وكلية التمريض لا يفي بالغرض وهو غير قادر على استيعاب طلبة الكلية وخصوصا للسنة الثالثة وذلك بعد مضي ثلاث سنوات على إحداث كلية الطب البشري في حماة وتزايد عدد الطلبة الدارسين فيها.

من جهته أوضح مدير صحة حماة الدكتور عامر سلطان أنه سيتم استثمار الجزء الأكبر من مبنى العيادات الشاملة الواقع في حي الأندلس لمصلحة كلية الطب البشري الثانية ريثما يتم بناء مقر دائم للكلية الملحوظ ضمن حرم جامعة حماة بحي النقارنة.

انظر ايضاً

تأهيل وتوسيع قسم الإسعاف في مشفى سلمية الوطني

حماة-سانا نفذ الكادر الهندسي في مشفى سلمية الوطني بالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية ومديرية صحة …