القادري: القرارات الأخيرة التي اتخذتها الحكومة أسهمت في معالجة الصعوبات التي اعترضت قطاع الدواجن-فيديو

دمشق – سانا

بين وزير الزراعة والإصلاح الزراعي المهندس أحمد القادري أن جملة القرارات الأخيرة التي اتخذتها الحكومة أسهمت في معالجة الصعوبات التي اعترضت قطاع الدواجن واستقرار أسعار منتجات الدواجن بالسوق المحلية حيث وصل سعر كيلو غرام الفروج الحي من أرض المزرعة 1300 ليرة سورية وانخفض حاليا إلى 650 ليرة.

وخلال حديث لـ سانا لفت القادري إلى إن قرار استيراد المواد العلفية سيؤدي لخلق حالة من التنافس السعري بين المنتج المحلي والمستورد وخاصة فول الصويا والذرة إلى جانب العمل على رفع سقف القروض الزراعية لمربي الدواجن حسب الطاقة الإنتاجية بما يتناسب مع أسعار مستلزمات الإنتاج الذي سيؤدي إلى عودة المربين إلى مزاولة المهنة وبالتالي زيادة عرض المادة في السوق.

ولفت القادري إلى قرار وزارة الاقتصاد تخفيض الرسوم الجمركية على مادتي الذرة وفول الصويا حيث أصبح طن فول الصويا المستورد 290 ألفا للطن الواحد بعد وصوله إلى 345 ألفا للطن مبيناً أهمية دور مؤسسة الخزن والتسويق في استيعاب جزء من الإنتاج وتخزينه وبيعه لاحقاً وهذا ما سيؤمن الاستقرار في أسعار منتجات الدواجن في السوق المحلية.

وفيما يتعلق بالزراعات المنزلية أو الأسرية أوضح القادري أنه سيتم دعم وتقديم قروض للأسر الريفية لتنفيذ نشاطات زراعية بشقيها الحيواني والنباتي تديرها الأسرة بما يحسن من دخل الأسرة الريفية وتحسين سبل العيش إضافة إلى ضمان رفد الأسواق المحلية بالمنتجات الزراعية مبيناً أن اللجان المختصة بدأت عملها بتحديد الأسس والمعايير وآلية التنفيذ في المناطق المستهدفة في وقت يتم التحضير لتنفيذ 5000 مشروع زراعة منزلية في جميع المحافظات الزراعية.

كما تطرق القادري إلى المشروع المتعلق بمنح قروض المرأة الريفية الهادف إلى تشجيع الأسر على تنفيذ مشاريع إنتاجية من خلال مشاريع متناهية الصغر حيث منحت الوزارة نحو 3800 قرض وهو عبارة عن تقديم 250 ألف ليرة سورية لكل امرأة وخاصة أنها في المجتمعات الريفية هي من تدير العمل الزراعي.

وبالنسبة للتشبيك مع الوزارات الأخرى بما يحقق تكامل العمل تحدث القادري حول مشروع تطوير الصناعة الزراعية وأهمية تشجيع الصناعات الزراعية إذ أن سورية متميزة بتنوع بيئاتها ومحاصيلها الزراعية لافتاً إلى التعاون مع وزارة الصناعة والاقتصاد وهيئة التخطيط والتعاون الدولي لتنفيذ دراسة معدة من مركز السياسات الزراعية بالوزارة و اعتمادها لاتخاذ الأليات المناسبة والإجراءات المشجعة للصناعات الزراعية منوهاً بدور وزارة الموارد المائية والتنسيق معها في موضوع تنفيذ الزراعات المروية.

وزارة الزراعة توقع مذكرة تفاهم مع شبكة الآغا خان للتنمية حول تطوير القطاع الزراعي

إلى ذلك وقعت وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي وشبكة الآغا خان للتنمية في سورية مذكرة تفاهم حول تطوير القطاع الزراعي وتحسين سبل العيش للمتضررين جراء الأزمة في سورية.

وفي تصريح للصحفيين أكد وزير الزراعة المهندس أحمد القادري أن المذكرة تهدف إلى التركيز على عدد من النشاطات الزراعية المشتركة التي تهتم بالتنمية الريفية إضافة إلى ترشيد استخدام المياه وإنتاج المحاصيل العلفية وتطوير الثروة الحيوانية وخاصة في المناطق الريفية الفقيرة مشيرا إلى أنها ستساعد على وضع العديد من البرامج والنشاطات المشتركة بين الجانبين التي سيكون لها منعكس ايجابي على الفلاحين وخاصة في الريف.

وبين القادري أن هناك نشاطات عديدة وأفكارا مشتركة بين الجانبين سيتم ترجمتها إلى برامج تنفيذية في عدد من المناطق الريفية بهدف تحسين الوضع المعيشي للفلاحين لافتا إلى أن التعاون المثمر بين الوزارة والشبكة أدى إلى تنفيذ العديد من النشاطات في مجالات عديدة ساهمت في دفع عملية الانتاج الزراعي.

بدوره أشار الممثل المقيم للشبكة في سورية محمد سيفو إلى أن المذكرة تهدف إلى تحسين الانتاج الزراعي في مساحات قليلة وفي كميات مياه قليلة مبينا أن المشاريع ستصب في مصلحة الفلاحين وستوفر عليهم الجهد والإمكانيات المالية.000000

ولفت سيفو إلى التعاون الوثيق والقديم بين الشبكة ووزارة الزراعة منذ عام 2002 حيث أطلقتا مشروع التنمية الريفية لنحو 80 قرية وبلدة نجح نجاحا كاملا.

من جانبه رأى المدير التنفيذي للشبكة في سورية فريد دايا ان المذكرة تساعد بمتابعة الأعمال الإغاثية حتى الوصول إلى مرحلة دعم المزارعين فالزراعة عامل رئيس في الانتقال من مرحلة الاغاثة إلى التنمية معتبرا أنها فرصة لتوسيع نشاطات الشبكة خارج محافظة حماة لتشمل طرطوس ودمشق.

حضر التوقيع معاون وزير الزراعة المهندس عبد الكريم اللحام ومدير التخطيط والتعاون الدولي المهندس هيثم حيدر وعدد من المديرين المعنيين في الوزارة وشبكة الآغا خان.

وزير الزراعة يبحث مع رئيس منظمة الهلال الاحمر اليات التعاون في مجال دعم الأسر الريفية

كما بحث وزير الزراعة والإصلاح الزراعي المهندس أحمد القادري مع رئيس منظمة الهلال الأحمر العربي السوري الدكتور عبد الرحمن العطار آليات التعاون المستقبلية وسبل تقديم الدعم للأسر الريفية في سورية.

ولفت القادري خلال اللقاء إلى الدور الإيجابي الذي تلعبه المنظمة في هذه المرحلة التي تمر بها سورية من خلال الدعم الذي تقدمه للأسر الريفية الفقيرة ما يساعدها على الاستقرار في قراهم من خلال توفير مصدر دخل ثابت مؤكداً أهمية التعاون مع المنظمات الدولية بما يخدم الشعب السوري.

وأبدى القادري استعداد الوزارة لتقديم كل التسهيلات المطلوبة لإيصال هذه المنح إلى مستحقيها.

بدوره أوضح الدكتور العطار أنه تم الاتفاق على تقديم الدعم في الفترة القادمة لمشاريع سبل العيش التي تنفذها المنظمة بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر وتقديم جميع التسهيلات اللازمة لتوزيع منح إنتاجية لـ5000 عائلة سورية تتضمن 200 كيلو غرام من القمح لـ 4000 عائلة في محافظات حمص وحماة والحسكة وريف دمشق والقنيطرة و200 كيلو غرام من الحمص لـ1000 عائلة في السويداء وأيضاً 200 كيلو غرام من الأسمدة لكل عائلة مستفيدة وتوزيع رأسين من إناث الأغنام مع 400 كيلو غرام علف وخدمات بيطرية تتضمن أدوية ولقاحات لـ200 عائلة من العائدين إلى مدينة الحصن في حمص.

وتضمن برنامج المساعدة المقترح دعم سبل العيش في منطقة الحفة بمحافظة اللاذقية من خلال توزيع رأسين من إناث الأغنام الحوامل مع 400 كيلو غرام علف وخدمات بيطرية مع توزيع حصص غذائية بشكل دوري كل 45 يوما لمدة ستة أشهر لضمان الامن الغذائي للعائلات غير المسجلة مسبقاً في الهلال الأحمر وذلك لغاية البدء بأول دورة إنتاجية مولدة للدخل.

حضر الاجتماع مدير عام منظمة الهلال الاحمر مروان عبد الله ومعاونة المدير المساعد لبرنامج الإغاثة رايا رمضان ومدير التخطيط والتعاون الدولي في وزارة الزراعة المهندس هيثم حيدر.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

وزير الدولة الهندي لشؤون الزراعة: الهند مستعدة لمساعدة سورية في المجال الزراعي

نيودلهي-سانا أكد وزير الدولة الهندي لشؤون الزراعة سوريندراجيت سينغ ألو واليا استعداد جمهورية الهند لمساعدة ...