الشريط الأخباري

بعثة هنغارية متخصصة تبدأ أعمالها لإعادة ترميم أجزاء متضررة من قلعة الحصن

 حمص-سانا

بدأت بعثة هنغارية متخصصة في علم الاثار بمشاركة خبراء آثار سوريين عملها اليوم في قلعة الحصن بريف حمص الغربي بهدف إجراء دراسات ووضع مخططات للأماكن والأجزاء المتضررة من القلعة بفعل اعتداء التنظيمات الارهابية التكفيرية.

وبينت مديرة القلعة نعيمة محرطم في تصريح لمراسلة سانا أن البعثة المؤلفة من 14 خبيرا تقوم بدراسة الأضرار التي لحقت بالكنيسة والجامع وقاعة الفرسان والساحة المطلة عليها.

ولفتت محرطم إلى أن البعثة تستخدم في عملها اجهزة وتقنيات متطورة في علم الاثار والتي ستسهم في اعادة تأهيل وإصلاح الأضرار التي لحقت بالقلعة مشيرة إلى أنه يتم استقبال زوار القلعة بشكل يومي بعد الانتهاء من إعادة تأهيل وإصلاح المكاتب الإدارية الخدمية في القلعة.

ونظرا لأهميتها التاريخية والعمرانية اعتبرت منظمة اليونيسكو قلعة الحصن قلعة تاريخية مهمة لاحتوائها على تراث إنساني عظيم وفي عام 2006 تم
تسجيلها على لائحة التراث العالمي.