موظف سابق في المخابرات الأمريكية: المسلحون الذين أطلقوا النار على الصحفيين الروس في سورية استخدموا أسلحة أميركية

واشنطن – سانا

أكد تشارلز شويبريدج الموظف السابق في جهاز المخابرات الأميركية لشؤون مكافحة الإرهاب استخدام اسلحة أمريكية في حادثة إطلاق النار من قبل الإرهابيين على الصحفيين الروس في اللاذقية قبل أيام.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” عن شويبريدج قوله للصحفيين .. “إن المسلحين استخدموا صواريخ أميركية خاصة بسلاح بي جي ام 71 تاو المضاد للدبابات في قصف مجموعة من الصحفيين الروس في سورية يوم الثلاثاء الماضي”.

بدوره كشف مايكل مالوف المحلل السابق في مكتب وزير الدفاع الأمريكي لقناة روسيا اليوم “إن المزيد من صواريخ تاو تصل إلى سورية الآن”.

وتعرضت مجموعة من الصحفيين الروس قبل أيام لنيران صواريخ مضادة للدبابات أثناء زيارتهم لمواقع الجيش العربي السوري المتقدمة في منطقة الدغمشلية بريف اللاذقية ما أدى إلى إصابة ثلاثة منهم بجروح .

وتؤكد تقارير إعلامية واستخباراتية أن الإرهابيين في سورية يستخدمون أنظمة أسلحة أمريكية مضادة للدبابات مع امتلاكهم نظام أسلحة ثقيلة مضادة للدبابات “ام 220 تي او دبليو”.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الصين تحتج بشدة على تقرير أمريكي حول منشأ فيروس كورونا

بكين-سانا احتجت الصين بشدة على تقرير أجهزة المخابرات الأمريكية الأخير حول منشأ فيروس كورونا داعية …