الشريط الأخباري

صائد متنوعة في أمسية ملتقى الثلاثاء الأدبي بحمص

حمص- سانا
يجمع ملتقى الثلاثاء الثقافي الأدبي أسبوعيا نخبة من شعراء مدينة حمص والمحافظات الاخرى تحت عنوان إعادة احياء الحراك الثقافي بحمص وانعاش الفكر وتشجيع المواهب المختلفة في المجال الادبي.

واستضاف الملتقى هذا الاسبوع في مدرسة البحتري بحي كرم اللوز عددا من شعراء حمص وطرطوس وحماة حيث نطقت حناجرهم بأبيات شعرية للوطن ولكل ما يعتري الانسان من مشاعر حب واشتياق وحنين وقدمت الكاتبة اسمهان ديب عددا من المقاطع النثرية أحدها بعنوان ما سره يوم الاربعاء… تحدثت فيه عن خصوصية هذا اليوم وما له من أهمية في ذاكرتها وأحداث حملها في طياته فقالت..
ليوم الاربعاء خصوصية انثى تخطت الصمت ونفضت بنود القرار.. له في الهدب دمعة فرح لا تغادر مقلتي.

وشارك الشاعر المحامي علي الدنيا بقصيدة وطنية جسد من خلالها عظمة سورية وصور ما يمر بها من أحداث ومآس عنوانها هي سورية جاء في مطلعها..هل هذي هي سورية ..أم أنها ليست هي..آه علي كأنني .. في بدء طور جنوني..

وقدم الشاعر طراد سليم طه ثلاث قصائد احداها وطنية تغنى فيها بمجد دمشق وعراقتها الممتدة عبر تاريخها الطويل مبينا شوقه لها وحنينه للعيش في كنفها جاء فيها ..جئت يا شام والحنين بصدري.. حملتني لعينيك الاشواق .. جئت والنهر تستحك بروحي .. ضفتاه .. ونبعة الدفاق.

وشارك الشاعر أيمن تامربثلاث قصائد منها الهوى الاول التي وصف فيها المحب ولحظة اللقاء الاولى التي لا تنسى فقال فيها.. لماذا لدينا الهوى الاول.. تموت السنونو ولا يأفل.. وأول لحظة عشق عرفت .. بكل زماني هي الاجمل.

ولحمص العدية في قصائد الشاعرياسين محمود مكانة خطت بأحرف قصيدته الى حمص التي أكد فيها صمود هذه المدينة التي قاومت الارهاب ودحرت تنين الظلم وضرجت بدماء الغوالي من أبنائها لترفع علم النصر وجاء في مطلع القصيدة. على وتر من الالم ..على نزفي عزفت حكاية الزمن ..على نبضي شدوت رواية الوطن.

ومن طرطوس كان للشاعرة الشابة ربا عبودمشاركة مميزة بعدة قصائد نثرية تجلى فيها حب الوطن والالم لما حل به من مصاب خلال الحرب ومما قالت ..خذني بهواك حلما ينشد اسطورة فريدة ..

احضن قلبي التائه وخذه لدنيا بعيدة ..اترك قيودي وسلاسلي سأنشد أحلى قصيدة .. انتزع خنجرك المدمى ..لم يبق خيارات عديدة.
وشارك الشاعرعز الدين سليمان بقصائد وطنية وغزلية فقال في قصيدته دعوة للحوار .. ما كانت عشق الثرى تفاحة وفما ..ولم يكن وطني ثوبا ابدله .. قد ثار في وجه من باعوا ضمائرهم ..اشجاره وسواقيه وجندله.

يذكر ان ملتقى الثلاثاء الثقافي يقام اسبوعيا في احدى مدارس مدينة حمص بهدف تفعيل النشاطات الثقافية والحراك الثقافي ويقدم المشاركون فيه انواعا ادبية مختلفة من شعر وقصة ونثر.

انظر ايضاً

تشيلسي يجهز عرضاً بقيمة 4 ملايين يورو للتعاقد مع ديمبلي

مدريد-سانا ينوي مسؤولو نادي تشيلسي الانكليزي التدخل في الأزمة الدائرة حالياً بين نادي برشلونة الإسباني …