إعادة النظر بأجور مرفأ طرطوس وإيجاد بديل عن معبر التنف الحدودي

طرطوس-سانا

أكد محافظ طرطوس صفوان أبو سعدي ضرورة تحقيق ميزات تنافسية لمرفأ طرطوس من خلال تخفيض أجوره للتخفيف من معاناة التجار وعدم اللجوء إلى المرافئ الأخرى في المنطقة كبديل عنه.

وخلال اجتماع اليوم في مقر الشركة العامة لمرفأ طرطوس مع عدد من تجار الأخشاب والمعنيين بالنقل البري والبحري في طرطوس أشار أبو سعدي إلى سعي المحافظة لدى الجهات المعنية في الحكومة للسماح لتجار القطاع الخاص بحمولات مفتوحة أسوة بالقطاع العام داعيا إلى الالتزام بالدور التسلسلي لشاحنات النقل منعا للاحتكار والفساد وإلى إبلاغ سائقي الشاحنات عن مخالفات أسعار التعبئة في محطات الوقود بشكل فوري لاتخاذ الإجراءات اللازمة بحق أصحاب المحطات.2

بدوره بين مدير عام شركة مرفأ طرطوس الدكتور المهندس نديم حايك وجود اقتراحات من الشركة للمساواة بين القطاعين العام والخاص في تحديد مدة خزن البضائع في المرفأ بحيث تكون 15 يوما بدلا من 10 وتخفيض بدلات الترانزيت بمقدار 10 بالمئة إضافة إلى السماح ببقاء الشاحنات في المرفأ لمدة 72 ساعة
بدلا من 48 بسبب صعوبات النقل الراهنة وزيادة الحمولة المحورية بمقدار 10 اطنان على أن تقع مسؤولية الضرر المحتمل جراء ذلك على السائق الراغب بزيادة الحمولة.

وأوضح أن عدم رغبة الشركة العامة للمواصلات الطرقية لزيادة الحمولات المحورية عائد إلى أن أي زيادة بمقدار 5 أطنان تسبب هلاكا في البنية التحتية والطرقات بنسبة 15 بالمئة.

بدورهم دعا الحضور من التجار وأصحاب شركات النقل والمخلصين الجمركيين إلى إيجاد حل لـ 300 ألف متر من الخشب مستوردة من روسيا ورومانيا بقيمة تتجاوز عشرة ملايين دولار “ومكدسة في المنطقة الحرة منذ أكثر من 8 أشهر بسبب ارتفاع أجور سيارات النقل وعدم التوصل لاتفاق حول سعر يرضي الطرفين أي التجار والسائقين ما أدى إلى تكدس البضاعة وتراجع نوعيتها وتغير لونها”.

وطالب الحضور بإيجاد ممر بديل عن معبر التنف الحدودي وإعادة النظر في أجور مرفأ طرطوس التي أصبحت أعلى من أجور مرفأ طرابلس بنحو 600 دولار إلى جانب إيجاد صيغة لإبراء البيان الجمركي للبضائع العابرة باتجاه العراق من خلال احداث مركز جمركي لهذا الغرض.

كما طالب ممثلو سائقي الشاحنات بوضع حل فوري لتلاعب أصحاب محطات الوقود بسعر المازوت وبعض تجار المنطقة الصناعية بأسعار قطع الغيار والتي زادت عشرة أضعاف لبعض القطع.

حضر الاجتماع مدير عام شركة النقل السورية العراقية وعدد من تجار الأخشاب وأصحاب شركات النقل والترانزيت والمخلصين الجمركيين.

يشار إلى أن إيرادات الشركة العامة لمرفأ طرطوس بلغت خلال العام الماضي 428ر4 مليارات ليرة.

رزان عمران

انظر ايضاً

موسكو: مجموعة من سفن الإنزال الروسية وصلت مرفأ طرطوس

موسكو-سانا أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم وصول مفرزة من سفن الإنزال الروسية