عــاجــل وسائل إعلام: الشرطة الفرنسية تخلي محطة قطارات في العاصمة باريس إثر بلاغ عن وجود قنبلة

الجيش يقضي على متزعمي إرهابيين في الغوطة الشرقية.. سلاح الجو ينفذ ضربات على تجمعات الإرهابيين ويوقع عشرات القتلى بينهم بريف إدلب

محافظات-سانا

أكد مصدر عسكري تدمير العديد من الآليات والعربات للتنظيمات الإرهابية التكفيرية وسقوط العشرات من أفرادها بين قتيل ومصاب خلال ضربات محكمة ومكثفة وجهها سلاح الجو في الجيش العربي السوري الى أوكارهم وتجمعاتهم في ريف إدلب.

ففي ريف جسر الشغور أفاد المصدر في تصريح لـ سانا بأن “سلاح الجو دك تجمعات وأوكارا للتنظيمات الارهابية وقضى على عشرات المرتزقة في قرية عين السودة” جنوب غرب مدينة إدلب بنحو /45/ كم.

ولفت المصدر إلى أن “سلاح الجو فى الجيش العربى السورى نفذ عدة ضربات جوية على تجمعات التنظيمات الارهابية فى بشلامون والقطرون وحلوز قضى خلالها على عشرات الارهابيين ودمر اسلحتهم والياتهم”.

وقال المصدر.. إن وحدات من الجيش والقوات المسلحة أحبطت محاولات تسلل للتنظيمات الارهابية التكفيرية الى معمل القرميد في الريف الجنوبي الغربي لمدينة إدلب “وكبدتها خسائر كبيرة فى الافراد والعتاد” في حين “وجه سلاح الجو في الجيش العربي السوري ضربات مكثفة على تجمعات للتنظيمات الارهابية شرق معمل القرميد أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من افرادها”.

وأكد المصدر “إيقاع إصابات مباشرة في صفوف التنظيمات الارهابية التكفيرية المرتبطة بنظام أرودغان الإخواني خلال ضربات محكمة على تحركاتهم في منطقة المداجن شمال معمل القرميد”.

وفي ريف إدلب الجنوبي الشرقي قال المصدر العسكري.. إن سلاح الجو وجه ضربات مباشرة على مواقع وتجمعات لارهابيي تنظيم /جبهة النصرة/ المدرج على لائحة الارهاب الدولية والتنظيمات المنضوية تحت زعامته على محور سرمين /قميناس.

وأوضح المصدر أن “الضربات حققت أهدافها المحددة بدقة حيث أسفرت عن تدمير آليات وتجمعات للإرهابيين وسقوط عشرات القتلى والمصابين في صفوفهم”.

وعلى الحدود الإدارية بين محافظتي حماة وإدلب أكد المصدر العسكري “مقتل وإصابة العديد من إرهابيي /جبهة النصرة/ خلال عمليات لوحدات من الجيش في قرية العالية وبلدة الحواش”.

وتشهد الحدود التركية المتاخمة لريف إدلب تهريب أسلحة وذخيرة متنوعة بدعم وتنسيق مباشر من نظام أردوغان الإخواني إضافة إلى تسلل مئات المرتزقة الإرهابيين أغلبهم من الجنسية السعودية حيث أقرت وسائل إعلام تابعة لنظام آل سعود خلال اليومين الماضيين بمقتل عدد من الإرهابيين السعوديين من بينهم “محمد عبد الله التويجري القائد العسكري لما يسمى لواء أحفاد علي التابع لحركة أحرار الشام الإسلامية”.

إلى ذلك أقرت التنظيمات الإرهابية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بتكبدها خسائر كبيرة في العتاد ومقتل العشرات مما يسمى جيش الإسلام وحركة أحرار الشام الإسلامية وأجناد الشام من بينهم أنس الحمود أبو مالك وأحمد عبد الحليم خرزوم وسهيل غنيمة وحسن الفحل وأمين حمود وحازم عبد المجيد الغجر وحسام محمد الدرويش وأبو عبد الواحد التقني.

القضاء على ثلاثة من متزعمي المجموعات الإرهابية في الغوطة الشرقية

ونفذت وحدات من الجيش والقوات المسلحة عمليات مركزة على أوكار التنظيمات الارهابية التكفيرية في الغوطة الشرقية وجرود القلمون بريف دمشق قضت خلالها على ثلاثة من متزعمي المجموعات الإرهابية ودمرت لهم عتادا حربيا وآليات.

وذكرت مراسلة/سانا/ الميدانية أن وحدة من الجيش قضت على متزعمي مجموعتين ارهابيتين /عبد الرحمن الديراني/ و/صلاح سلاخ/ في مزارع قرية زبدين جنوب الغوطة الشرقية بينما دمرت وحدة ثانية بوءرا ارهابية في  عمليات دقيقة عند دوار الجرة بمدينة دوما ومن بين القتلى /عبد القادر طفور/ و/ايمن زيدان/ و/عمر بربور/ و/فتحي الطباخ/ .

وفي حرستا اسفرت عمليات الجيش عن تدمير عدة أوكار للإرهابيين والقضاء على /محمود المدلل/ والمدعو /ابو مرشد/ متزعم إحدى المجموعات الإرهابية جنوب موءسسة المياه.

إلى ذلك نفذت وحدات من الجيش عدة ضربات حققت اصابات مباشرة في اوكار الارهابيين جنوب شرق جسر زملكا وعند بناء الحلبي وقرب جامع حذيفة بن اليمان وغرب جامع طيبة وجنوب شرق برج المعلمين في حي جوبر.

وفي جبال القلمون الشمالية المحاذية للحدود اللبنانية دمرت وحدات من الجيش الية للتنظيمات التكفيرية بمن فيها من إرهابيين في جرود بلدتي عسال الورد والجبة.

ويتسلل عشرات الارهابيين معظمهم من /جبهة النصرة/ ذراع القاعدة في بلاد الشام من الحدود اللبنانية عبر سلسلة جبال القلمون القريبة بدعم وتمويل من /تيار المستقبل/ وأنظمة خليجية معروفة بمواقفها المعادية للسوريين.

ضربات مركزة على أوكارها وتجمعات الإرهابيين في ريف حلب الشرقي

واصلت وحدات من الجيش والقوات المسلحة عملياتها العسكرية في التصدي لإرهاب التنظيمات الإرهابية التكفيرية المرتبطة بنظام أردوغان الإخواني تسليحيا ولوجستيا واستخباراتيا موجهة ضربات مركزة على اوكارها وتجمعاتها في ريف حلب الشرقي.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بأن وحدات الجيش ركزت رماياتها النارية استنادا لمعلومات دقيقة على اماكن وتجمعات لإرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” وغيره من التنظيمات التكفيرية في قرى دير حافر وتل الحطابات وتل أحمر وعين الجماجمة شرقي حلب بنحو 50 كم.

وأشار المصدر إلى أن الرمايات النارية “حققت أهدافها بدقة واوقعت قتلى في صفوف الإرهابيين ودمرت لهم اسلحة وذخائر وآليات مركبا عليها رشاشات متنوعة”.

وتأتي هذه العمليات بعد يوم من تدمير أوكار واليات لإرهابيين ينتمى أغلبهم إلى “جبهة النصرة” وتنظيمات أخرى في قرى عربيد وعين الجماجمة ورسم الكبار وتل احمر وبلدة كويرس إلى الشرق من مدينة حلب.

وفي قريتي الشيخ أحمد وشريع على بعد نحو 35 كم شرقي مدينة حلب “وجهت وحدة من الجيش ضربات دقيقة على تجمعات للإرهابيين أسفرت عن سقوط العديد منهم بين قتيل ومصاب” بحسب المصدر العسكري.

وأكد المصدر “مقتل إرهابيين من تنظيم “داعش” في عملية دقيقة للجيش على أحد بؤرهم في سكن المطاحن” في منبج شمال شرق حلب والتي تبعد 32 كم عن الحدود السورية التركية حيث يتسلل إرهابيون مرتزقة من مختلف الجنسيات بدعم من نظام أردوغان الإخواني بعد تسليحهم وتدريبهم بأموال سعودية وقطرية.

إلى ذلك لفت المصدر إلى أن عمليات مركزة ودقيقة لوحدة من الجيش “أفضت إلى مقتل وإصابة العديد من أفراد التنظيمات التكفيرية وتدمير ما لديهم من أسلحة وذخيرة في حي جبرين” شرق مدينة حلب بنحو 10 كم.

وكانت وحدات من الجيش والقوات المسلحة قضت امس على العديد من الإرهابيين في محيط الكلية الجوية والهلك والحيدرية والراموسة وكفر كار والمنطار وبنان الحص ورسم السيالة ورملة والمنارة في حلب وريفها.

القضاء على إرهابيين من تنظيمي جبهة النصرة وداعش في ريفي حماة وحمص

أكد مصدر عسكري سقوط قتلى ومصابين بين إرهابيي تنظيمي جبهة النصرة وداعش في ريفي حمص وحماة خلال عمليات مكثفة شنتها وحدات من الجيش والقوات المسلحة في إطار حربها على الإرهاب التكفيري.

وذكر المصدر أن وحدة من الجيش دمرت خلال عملية دقيقة أوكارا للتنظيمات الإرهابية التكفيرية وأوقعت عددا من افرادها بين قتيل ومصاب في قريتي أبو حبيلات والقسطل الوسطاني بريف حماة الشرقي.

وأضاف المصدر أن وحدة من الجيش وجهت ضربات مكثفة على أوكار للتنظيمات الإرهابية في قرية العنكاوي في الريف الشمالي الغربي لمحافظة حماة ما أسفر عن تدمير اوكار وآليات لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي ووقوع قتلى بين مرتزقته.

ولفت المصدر إلى سقوط قتلى ومصابين بين أفراد التنظيمات الإرهابية المرتبطة بنظام أردوغان الإخواني خلال عملية للجيش ضد تجمعاتهم في قرى الطنجرة وقليدين وقسطون في أقصى الشمال الغربي لحماة قرب الحدود الإدارية لمحافظة إدلب.

وأشار المصدر العسكري إلى أن وحدة من الجيش قضت على عدد من الإرهابيين ودمرت آلياتهم في جبل أبو الصياد في ريف حماة الشمالي وذلك بعد يوم من تكبيد إرهابيي جبهة النصرة المرتبط بتنظيم القاعدة خسائر كبيرة في الأفراد والعتاد على سفوح الجبل ذاته.

وفي ريف حمص الشرقي كثفت وحدات من الجيش والقوات المسلحة رماياتها النارية على تجمعات إرهابيي تنظيم داعش الذي يعمد إلى سرقة النفط السوري وبيعه في الأسواق العالمية عبر وسطاء أتراك بتواطؤ مع نظام أردوغان الإخواني رغم قرار مجلس الأمن رقم 2199 القاضي بتجريم الاتجار بالنفط والغاز مع التنظيمات الإرهابية.

وقال المصدر العسكري إن العديد من إرهابيي داعش وقعوا بين قتيل ومصاب في عملية نوعية ودقيقة لوحدات من الجيش ضد تجمعاتهم في محيط جزل ومحيط ابار الشاعر والعليانية وقرية حوسيس في ريف تدمر.

كما واصلت وحدات من الجيش ضرباتها المكثفة لدحر تنظيم جبهة النصرة وحركة أحرار الشام الإسلامية الممولة من نظام ال سعود الوهابي وغيرهما من التنظيمات التكفيرية وقضت على العديد من أفرادها في رجم القصر وعنق الهوى والصالحية والمشيرفة الجنوبية والمشيرفة الشمالية وفقا للمصدر العسكري.

وأشار المصدر إلى أن وحدة من الجيش والقوات المسلحة دمرت آليات لإرهابيي جبهة النصرة بعضها مزود برشاشات ثقيلة خلال ضرب اوكار التنظيمات الإرهابية في قرية دير فول بريف حمص الشمالي الشرقي.

إلى ذلك اعترفت التنظيمات الارهابية التكفيرية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل الإرهابي صدام الزعيب قائد كتيبة طلاب الشهادة وعبد القادر الصبوح.

تدمير أوكار للتنظيمات الإرهابية في ريفي القنيطرة ودرعا

واصلت وحدات الجيش والقوات المسلحة حربها على الإرهاب التكفيري بتوجيه ضربات مكثفة على تحركات التنظيمات الإرهابية وقطع خطوط إمدادها مع العدو الإسرائيلي في ريفي القنيطرة ودرعا.

ففي ريف القنيطرة قال مصدر عسكري إن وحدات من الجيش نفذت عمليات على أوكار تنظيم جبهة النصرة في قريتي رويحينة ونبع الصخر بريف القنيطرة الجنوبي الشرقي المتاخم للأراضي المحتلة حيث يتسلل عشرات الإرهابيين لارتكاب مجازر وجرائم بحق السوريين بتنسيق مباشر مع كيان الاحتلال الاسرائيلي.

وأكد المصدر أن العمليات أدت إلى مقتل العديد من الإرهابيين وتدمير عدد من أوكارهم والياتهم بعضها مركب عليه رشاشات ومحملة باسلحة وذخيرة.

وكانت وحدات من الجيش أوقعت أمس قتلى ومصابين في صفوف إرهابيي جبهة النصرة المدرجة على لائحة الارهاب الدولية ودمرت معدات وعتادا لهم في قرية عين التينة وجنوب خزان قرية العجرف بريف القنيطرة.

وأكد المصدر العسكري مقتل وإصابة العديد من إرهابيي ما يسمى لواء العمرين خلال عملية لوحدة من الجيش على أحد أوكارهم قرب خزان قرية رسم الرواضي في الريف الشمالي الغربي لمحافظة القنيطرة.

وبين المصدر أن وحدات من الجيش وجهت ضربات مركزة على تجمعات للتنظيمات الإرهابية في محيط الساحة الرئيسية بمدينة البعث وقرية الريحانية انتهت بمقتل وإصابة العديد من أفرادها.

وفي ريف درعا قال مصدر عسكري إن وحدة من الجيش والقوات المسلحة قضت على بؤرة إرهابية لتنظيم جبهة النصرة المرتبط بكيان الاحتلال الإسرائيلي في مزرعة الغزلان شمال مدينة درعا بنحو 5 كم.

إلى ذلك اعترفت التنظيمات الارهابية التكفيرية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل عدد من افردها من بينهم ناجي حسين الحريري وعطية الصليبي.

القضاء على إرهابيين من داعش بريف الحسكة

تواصل وحدات من الجيش والقوات المسلحة عملياتها في توجيه ضربات مباشرة على أوكار تنظيم داعش الارهابي الذي يعيث دمارا وخرابا في الريف الجنوبي والجنوبي الشرقي لمدينة الحسكة.

وأفاد مصدر في محافظة الحسكة لمراسل سانا بأن وحدة من الجيش نفذت عملية على تجمعات لإرهابيي داعش في قريتي البدران والعوينة جنوب شرق مدينة الحسكة وأوقعت عشرات القتلى والمصابين في صفوفهم.

وأشار المصدر إلى أن العملية أسفرت عن تدمير عدد من الآليات التي يستخدمها التنظيم المتطرف في التنقل وترهيب المواطنين بعضها مزود برشاشات ثقيلة.

وأكد المصدر أن وحدات من الجيش وبعد رصد لتحركات الإرهابيين أوقعت العديد من إرهابيي داعش قتلى ومصابين بتوجيه ضربات نارية على تحركاتهم في محيط قرية رفرف غرب مدينة الحسكة بنحو 10 كم.

وذكر المصدر أن وحدة من الجيش والقوات المسلحة دمرت آلية لإرهابيي داعش مزودة برشاش ثقيل بين قريتي البدران وباب الخير جنوب المدينة.

وتكبد تنظيم داعش خسائر فادحة في الفترة الأخيرة خلال العمليات المتواصلة للجيش والقوات المسلحة على أوكاره في محيط مدينة الحسكة والقرى والبلدات المنتشرة في الريف الجنوبي والجنوبي الشرقي.

 

انظر ايضاً

العثور على مقر لمتزعمي تنظيم (جبهة النصرة) الإرهابي على طريق حلب إعزاز-فيديو

حلب-سانا ضبطت وحدات من الجيش العربي السوري خلال أعمال تمشيط القرى المحررة في ريف حلب …