الشريط الأخباري

الأحمد وسفير الجزائر يبحثان آليات تنفيذ الاتفاقيات القضائية

دمشق-سانا

بحث وزير العدل الدكتور نجم حمد الأحمد مع سفير الجزائر بدمشق صالح بو شه علاقات التعاون في مجال “العمل القضائي” وآليات تنفيذ “الاتفاقيات القضائية الثنائية الموقعة” بين البلدين.

وأكد الأحمد خلال اللقاء في مقر الوزارة بدمشق أهمية العمل على “تقديم رؤى وطروحات جديدة لتمتين التعاون بين سورية والجزائر إلى أقصى درجة ممكنة وتلافي أي صعوبات أو عقبات تعترض العلاقات التاريخية والأخوية القائمة بين البلدين الشقيقين”.

وقال الأحمد “نسعى لإيجاد تؤمة بين وزارتي العدل ومجلسي القضاء الأعلى في كلا البلدين ولا سيما أن النظامين القضائيين فيهما متطابقان تماما من حيث التكوين والاختصاصات وتوزيع المحاكم والبيئة القانونية والتشريعية فيهما”.

من جانبه أكد سفير الجزائر بدمشق ضرورة “تعزيز عملية التواصل وتمتين جسور التعاون بين البلدين في مختلف المجالات ولاسيما في مجالي العدل والقضاء” مشيرا إلى وجود الكثير من “الاتفاقيات القضائية والقنصلية الموقعة بين البلدين ويجري العمل على استكمال تنفيذها وإزالة أي إشكالات تعيق ذلك”.

ووصف بو شه علاقات التعاون التي تربط البلدين الشقيقين ب”المبدئية والاستراتيجية” مضيفا إن “سورية تمر بظرف صعب لكننا واثقون ومقتنعون تماما أنها قادرة على مجابهة ما يستهدف وحدتها واستقلالها وسيادتها”.

وترتبط سورية مع الجزائر بالعديد من اتفاقيات التعاون في مختلف المجالات من بينها ثلاث اتفاقيات للتعاون في مجال العمل القضائي.

انظر ايضاً

بناء جسور التواصل وتفعيل دور المغتربين محور لقاء مشوح مع وفد من الجاليات السورية

دمشق-سانا أهمية بناء جسور التواصل بين أبناء الوطن ومؤسساته مع أبناء الجاليات في المغترب وتفعيل …