روسيا تدعم قرار تمديد الولاية في مجال حظر انتشار أسلحة الدمار الشامل

موسكو-سانا

أعلنت وزارة الخارجية الروسية تأييدها ودعمها الكاملين لمجلس الأمن الدولي على تبنيه بالإجماع قرار تمديد ولاية هيئته الفرعية، في مجال حظر انتشار أسلحة الدمار الشامل.

وقالت الخارجية الروسية في بيان لها اليوم: إنه في الـ 30 من تشرين الثاني تبنى مجلس الأمن الدولي بالإجماع القرار 2663 الذي مدد لمدة 10 سنوات ولاية هيئته الفرعية في مجال حظر انتشار أسلحة الدمار الشامل التي أنشئت في عام 2004 لمراقبة تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1540، وتنسيق الجهود المبذولة لتزويد البلدان بناء على طلبها بالمساعدة التقنية في تنفيذها.

وأضاف البيان: إن روسيا صوتت لصالح هذا القرار بناء على التزامها الراسخ بأهداف ومقاصد قرار مجلس الأمن رقم 1540، والرغبة في الحفاظ على الروح الأساسية للتعاون وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، لافتة إلى أن القرار ينص على الحفاظ على المعالم الرئيسية لأنشطة اللجنة، والغرض الأساسي منه هو جمع وتصنيف المعلومات عن التشريعات الوطنية وتدابير الإنفاذ لمنع أسلحة الدمار الشامل ووسائل إيصالها والمواد ذات الصلة من الوقوع في أيدي جهات من غير الدول بما في ذلك الإرهابيون.

وأعربت الخارجية الروسية عن أملها في أن يؤدي القرار المتوازن الذي اتخذه مجلس الأمن الدولي إلى زيادة فاعلية الجهود الدولية في مجال عدم الانتشار والمساعدة في تهيئة الظروف الملائمة لتنفيذ قرار مجلس الأمن 1540 من قبل جميع الدول وبشكل كامل.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

موسكو:اضطهاد كييف للكنيسة الأرثوذكسية سيؤدي لصراع طائفي في أوروبا

موسكو-سانا أعلن الممثل الخاص لوزارة الخارجية الروسية المعني بالتعاون في مجال احترام الحق في حرية …