اللواء سلامي: سنواجه المؤامرات والإرهابيين دون كلل

طهران-سانا

أكد القائد العام للحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي أن بلاده ستواصل مواجهة مؤامرات الاستكبار العالمي والإرهابيين العملاء لدى أجهزة الاستخبارات الأجنبية دون كلل حتى إفشال جميع مخططاتهم.

وقال سلامي في بيان اليوم: “سيتم الثأر لدماء الشهداء من منتسبي الحرس وقوات التعبئة الشعبية، والمدنيين الأبرياء الذين راحوا ضحية الهجوم الإرهابي الغاشم الذي استهدف أمس مدينة زاهدان بمحافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرق البلاد”.

بدوره أكد وزير الداخلية الإيراني أحمد وحيدي أن أبناء الشعب الإيراني سيوجهون ضربة قاصمة للزمر الإرهابية والانفصالية، وسيفشلون كل مخططات الأعداء.

وكانت العلاقات العامة للقوات البرية التابعة للحرس الثوري الإيراني في جنوب شرق إيران أعلنت في وقت سابق اليوم استشهاد ثلاثة من قوات الحرس الثوري والتعبئة الشعبية، وإصابة 32 آخرين خلال الهجوم الإرهابي الذي وقع أمس في زاهدان.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency