العرنجي: بدء صرف مكافآت المسرحين عن (تموز وآب)… وآلية الإقراض الجديدة للجرحى جاهزة

دمشق-سانا

أعلن الصندوق الوطني للمعونة الاجتماعية عن البدء بصرف مكافآت المسرحين المقبولين في المرحلة الثانية من (برنامج دعم وتمكين المسرحين) ودفعة الاعتراضات اعتباراً من اليوم.

وفي تصريح لـ سانا بين مدير الصندوق المهندس لؤي العرنجي أن المكافأة الممنوحة هي عن شهري تموز و آب الماضيين، داعياً المسرحين الذين حصلوا على وظيفة في القطاع العام ولهم اسم في قائمة الاعتراضات إلى تزويد الصندوق بكتاب مباشرة العمل لدى الجهة العامة التي توظفوا بها، تفادياً لعملية استرداد المكافآت التي قبضوها بعد تاريخ مباشرتهم.

وأكد العرنجي أنه يتوجب على المسرحين الواردة أسماؤهم في القوائم استلام مكافآتهم الحالية والمكافآت المتراكمة إن وجدت والتي لم يستلموها بتاريخ صرفها سابقاً، مبيناً أن آخر يوم لاستلامها هو الـ 15 من كانون الأول القادم، وبعد هذا التاريخ لا يمكن تسليم أي مبلغ وذلك لانتهاء مدة البرنامج المالية، حيث سيتم إغلاقه وإعادة المبالغ غير المستلمة لخزينة الدولة.

يشار إلى أن برنامج دعم وتمكين المسرحين من خدمة العلم أقره مجلس الوزراء في العاشر من شباط عام 2019، ويستفيد منه المسرحون ممن أمضوا خمس سنوات فأكثر في خدمة العلم الإلزامية والاحتياطية، والمسرحون نتيجة الإصابة خلال العمليات الحربية بغض النظر عن مدة الخدمة ولا يتقاضون أي راتب كلي أو جزئي.

وبلغ عدد المستفيدين منه أكثر من 65 ألف مسرح على مرحلتين، حيث يضمن البرنامج تقديم مبالغ نقدية لمدة 12 شهراً، تتوقف عندما يحصل المسرح على عمل بالقطاع العام سواء كعامل دائم أو بموجب عقد سنوي، كما يشمل البرنامج دورات تدريب مهني مجانية لرفع قدرات ومهارات المستفيدين وتسهيل نفاذهم إلى سوق العمل في القطاعين العام والخاص أو منح قروض مدعومة أو معفاة من الفائدة لتأسيس مشاريع صغيرة.

وحول آلية تنفيذ قرار مجلس إدارة الصندوق الصادر أمس بخصوص تخفيض نسبة فائدة القروض التي يتحملها الجرحى المنضمون لمشروع جريح الوطن والممنوحة لهم من المصارف العامة أوضح العرنجي أن التعليمات التنفيذية للقرار جاهزة ويمكن للراغبين بالاستفادة منها مراجعة فروع الصندوق في مختلف المحافظات.

وبين العرنجي أن القرار جاء بموجب الاتفاقيات الموقعة مع تلك المصارف ووفق الاشتراطات المقررة لديها للحصول على القروض حيث وافق مجلس إدارة الصندوق على تخفيض نسبة تحمل جميع الجرحى المنضمين لمشروع جريح الوطن من الفائدة على القروض الممنوحة من المصارف العامة (الزراعي التعاوني، التسليف الشعبي) لتصبح 2 بالمئة لجرحى العجز الكلي وتحت الكلي، و 5 بالمئة لجرحى العجز الجزئي، على أن يتحمل الصندوق النسبة المتبقية.

ولفت العرنجي إلى أنه تم تشميل المسرحين من خدمة العلم منذ الـ 15 من آذار 2011 بمن فيهم المسرحون العاملون الدائمون أو المتعاقدون بعقد سنوي لدى الجهات الحكومية ببرامج الإقراض، مشيراً إلى أنه تم نشر دليل شامل لعملية الاستفادة من الاتفاقيات المبرمة مع المصارف ضمن إطار برنامج الإقراض المدعوم الذي ينفذه الصندوق.

وبالنسبة للجرحى من نسب العجز من 40 إلى 69 بالمئة بين العرنجي أنه يتحمل الصندوق مع مصرفي (التسليف والزراعي التعاوني) نسبة فائدة أعلى من السابق بحيث لا يتحمل الجريح سوى نسبة فائدة 5 بالمئة.

وأوضح العرنجي أن سقف القروض في مصرف الابداع ومصرف الوطنية للتمويل الأصغر والمصرف الزراعي التعاوني يبلغ 5 ملايين ليرة سورية وفي مصرف التسليف الشعبي 10 ملايين ليرة، لافتاً إلى أن الضمانات ذات مرونة كبيرة وتختلف حسب كل مصرف وتتنوع بين الكفالات الشخصية أو الضمانات العينية.

وأشار العرنجي إلى أنه يتوجب على المقترض الالتزام بسداد الأقساط في مواعيدها حتى لا يحرم من الاستفادة من دعم الصندوق.

مهند سليمان

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الصندوق الوطني للمعونة: تخفيض نسبة تحمل المنضمين لمشروع جريح الوطن من الفائدة على القروض

دمشق-سانا وافق مجلس إدارة الصندوق الوطني للمعونة الاجتماعية على تخفيض نسبة تحمل جميع الجرحى المنضمين …