الشريط الإخباري

غوتيريش يدعو إلى إنهاء عصر الإبتزاز النووي

نيويورك-سانا

جدد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش ، دعوته إلى القضاء على الأسلحة النووية في العالم ، وإنهاء عصر الإبتزاز النووي محذرا من أن أي استخدام لسلاح نووي من شأنه أن يحرض على وقوع كارثة إنسانية.

ونقل مركز أنباء الأمم المتحدة عن غوتيريش ، قوله اليوم خلال جلسة خاصة للجمعية العامة للأمم المتحدة ، مخصصة لمناقشة مسألة نزع الأسلحة النووية “نجتمع في هذا اليوم العالمي لنتحدث بصوت واحد للدفاع عن عالمنا ومستقبلنا ورفض الادعاء بأن نزع السلاح النووي هو حلم طوباوي يستحيل تحقيقه”.

وأضاف غوتيريش أنه ومنذ سقوط جدار برلين من عقود خلت يمكننا أن نسمع مرة أخرى قعقعة السيوف النووية، وأن فكرة خوض أي دولة قتالا وانتصارها في حرب نووية هي فكرة مختلة داعيا الى ضرورة وضع حد للإبتزاز النووي في العالم أجمع.

ولفت غوتيريش إلى ضرورة انتهاز اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة ، باعتبارها فرصة لتشكيل مستقبل أكثر سلاما وثقة واستدامة مشيرا إلى أنه لا يمكن أن يكون هناك سلام من دون إزالة الأسلحة النووية ، حيث ضم الاجتماع السنوي ممثلي الدول الأعضاء ومنظمات المجتمع المدني.

واختتم الأمين العام للأمم المتحدة خطابه ، بالتعهد بالعمل بشكل وثيق مع جميع الدول الأعضاء للتوصل إلى توافق جديد في الآراء ، حول كيفية نزع فتيل هذه التهديدات بشكل جماعي ، وتحقيق الهدف المشترك المتمثل في السلام.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

غوتيريش يدعو إلى تعزيز اتفاقية الأسلحة البيولوجية

نيويورك-سانا أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أن الأسلحة البيولوجية