الشريط الإخباري

الخارجية الفلسطينية تحذر من مخاطر تعايش المجتمع الدولي مع جرائم الاحتلال كأمور اعتيادية

القدس المحتلة-سانا

حذرت وزارة الخارجية الفلسطينية من مخاطر تعايش المجتمع الدولي والأمم المتحدة مع جرائم الاحتلال الإسرائيلي والتعامل معها كأرقام في الإحصائيات أو كأمور اعتيادية تتكرر يوميا وتشكل مشهد الحياة الطبيعية للفلسطينيين تحت الاحتلال ولا تستدعي وقفة ضمير أو أخلاقا أو مسؤولية سياسية أو إنسانية.

وأدانت الخارجية في بيان اليوم نقلته وكالة وفا الجريمة البشعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال فجر اليوم وأدت إلى استشهاد فلسطيني على مدخل قرية بيتين شرق رام الله مشيرة إلى أنها جزء من سلسلة الاقتحامات الدموية اليومية العنيفة التي تشنها قوات الاحتلال على مدن وبلدات الضفة الغربية والتي تخلف عددا من الشهداء والجرحى والإصابات.

وأوضحت الخارجية أن تصريحات رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي يائير لبيد المتفاخرة بجرائم جنوده تعبر عن تمسك سلطات الاحتلال بتعليمات إطلاق النار التي تسهل على قواتها قتل أي فلسطيني مشددة على ضرورة خروج المجتمع الدولي عن صمته على تلك الجرائم واتخاذ ما يلزم من الإجراءات لإلزامها بتنفيذ قرارات الشرعية الدولية وانهاء احتلالها لأرض فلسطين.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgenc

انظر ايضاً

الخارجية الفلسطينية: انتهاكات الاحتلال المتواصلة حرب مفتوحة على الوجود الفلسطيني

القدس المحتلة-سانا حذرت وزارة الخارجية الفلسطينية مجدداً من تداعيات انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي المتواصلة بحق الشعب …