الشريط الإخباري

بوتين لماكرون: قصف كييف لمحطة زابوروجيه يفاقم مخاطر حدوث كارثة

موسكو-سانا

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال اتصال هاتفي مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن قصف قوات النظام الأوكراني لمحطة زابوروجيه النووية يهدد بحدوث كارثة واسعة النطاق.

وقال المكتب الصحفي للكرملين في بيان اليوم: إن بوتين أبلغ نظيره الفرنسي أن القصف الممنهج لمنطقة محطة زابوروجيه للطاقة النووية من قبل القوات الأوكرانية يهدد بخطر وقوع كارثة واسعة النطاق يمكن أن تؤدي إلى تلوث إشعاعي في مناطق شاسعة.

وأفاد الكرملين بأن الرئيسين ناقشا خلال الاتصال الهاتفي الذي تم بمبادرة من الجانب الفرنسي جوانب مختلفة من الوضع في جميع أنحاء أوكرانيا حيث شدد الطرفان على أهمية إرسال بعثة من الوكالة الدولية للطاقة الذرية إلى محطة الطاقة النووية في زابوروجيه بأسرع ما يمكن تكون قادرة على تقييم الوضع الحقيقي على الفور.

وأكد الرئيس الروسي استعداد بلاده لتقديم المساعدة اللازمة لمفتشي الوكالة.

وأشار الكرملين إلى أن بوتين أبلغ نظيره الفرنسي بأنه لا تزال هناك عقبات أمام الصادرات الروسية الأمر الذي لا يساهم في ضمان الأمن الغذائي العالمي.

وفي سياق متصل دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أثناء زيارته لميناء أوديسا اليوم إلى ضمان وصول المواد الغذائية والأسمدة من روسيا وأوكرانيا إلى الأسواق العالمية دون عوائق.

وقال غوتيريش: إن تصدير المزيد من المواد الغذائية والأسمدة من أوكرانيا وروسيا أمر بالغ الأهمية لزيادة تهدئة الأسواق وخفض الأسعار.

وأكد غوتيريش ضرورة أن تتعاون سلطات جميع الدول والقطاع الخاص في عودة هذه المواد إلى السوق منبهاً إلى أنه من دون الأسمدة الروسية  في عام 2022 قد لا يكون هناك ما يكفي من الغذاء في عام 2023.

وأضاف غوتيريش: أنه تم بالفعل تصدير أكثر من 600 ألف طن من المواد الغذائية بما في ذلك القمح والذرة وزيت عباد الشمس وفول الصويا من الموانئ الأوكرانية منذ بدء آلية تصدير الحبوب.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

بوتين يمنح سنودن الجنسية الروسية

موسكو-سانا منح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجنسية الروسية للموظف السابق بوكالة الاستخبارات الأمريكية