مباحثات مشتركة بين وزارة الصناعة وجامعة الأشتر التقنية الإيرانية لتعزيز التعاون في المجال الصناعي

دمشق-سانا

بحث وزير الصناعة زياد صباغ مع الدكتور قاسم تقي زاده رئيس جامعة مالك الأشترالتقنية الإيرانية والوفد المرافق له اليوم سبل تعزيز علاقات التعاون المشترك في المجال الصناعي.

ونوه الوزير صباغ خلال اللقاء الذي جرى في مبنى وزارة الصناعة بمواقف إيران وقيادتها الداعمة لسورية منوهاً بالجهود المشتركة للبلدين في مواجهة الحرب الإرهابية والاقتصادية التي تتعرض لها سورية وبالعمل المشترك على تطوير العلاقات واستمراريتها بشكل أوثق.

بدوره اكد الدكتور تقي زاده استمرار دعم بلاده الكامل لسورية في مختلف المجالات خصوصا في القطاع الصناعي الذي يعتبر الحلقة الأهم في مواجهة الحرب الاقتصادية.

وقدم تقي زادة عرضاً حول مجالات التعاون المشترك وتفعيلها بين البلدين كمشاريع صناعية مشتركة في مجال البتروكيماويات والأتمتة الصناعية والصفائح الحديدية والفولاذية وإنشاء وتطوير خطوط الإنتاج والمخابر وتطبيق نظم إدارة الجودة والمواصفات القياسية.

كما تم خلال اللقاء بحث تأطير التعاون المشترك ضمن برامج محددة لكل قطاع صناعي وتوطين بعض الصناعات في سورية كالصناعات التكنولوجية وإمكانية تقديم منح دراسية لخريجي المعاهد التقانية التابعة للوزارة وتأهيل المخابر التابعة لهذه المعاهد.

وتم التوافق خلال اللقاء على تسمية نقاط ارتباط بين الوزارة وجامعة مالك الأشتر والسفارة الإيرانية في دمشق لتحديد الاحتياجات والأولويات ووضعها موضع التنفيذ.

حضر اللقاء عدد من العاملين في السفارة الإيرانية بدمشق ومن جامعة مالك الأشتر وعدد من مديري المؤسسات الصناعية والمراكز التابعة للوزارة ومديري الإدارة المركزية.

لؤي حسامو

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الصناعة توافق على توزيع الأرباح الإضافية على العاملين في 3 شركات عامة

دمشق-سانا وافقت وزارة الصناعة على توزيع الأرباح الصافية الإضافية على العاملين في شركات إسمنت