الشريط الإخباري

عبد اللهيان لغوتيريش: نتيجة مفاوضات فيينا متوقفة على رغبة أمريكا بالتوصل إلى اتفاق

طهران-سانا

بحث وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان خلال اتصال هاتفي مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش التطورات الإقليمية والدولية ومستجدات الوضع في قطاع غزة من جراء العدوان الإسرائيلي عليه والمفاوضات النووية في فيينا.

ونقلت وكالة إرنا الإيرانية عن عبد اللهيان قوله: “إن بعض الدول تتعامل مع معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية بشكل انتقائي ولذلك فإن الجوانب التي لم تنفذ من هذه المعاهدة كضرورة نزع السلاح النووي وإنشاء منطقة خالية من الأسلحة النووية في الشرق الأوسط يجب أن تحظى باهتمام جاد” معرباً عن استعداد بلاده لمواصلة التعاون البناء في هذا المسار.

كما جدد عبد اللهيان التأكيد على أنه لا مكان للأسلحة النووية في عقيدة بلاده كونها تتعارض مع سياساتها ومعتقداتها.

وحول المفاوضات في فيينا قال وزير الخارجية الإيراني: “لدينا إرادة جادة وحقيقية للتوصل إلى اتفاق قوي ومستدام” لافتاً إلى أن متابعة المفاوضات تجري اليوم بجدية وأن نتيجتها تتوقف على رغبة أمريكا أو عدم رغبتها في التوصل إلى اتفاق ومستوى المرونة والواقعية التي تظهرها فيها.

وأوضح عبد اللهيان أن إيران تواصل تعاونها مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي يجب أن تحل بشكل كامل قضايا الضمانات المتبقية.

من جهة أخرى أكد عبد اللهيان ضرورة أن يقوم المجتمع الدولي بوقف العدوان الصهيوني على قطاع غزة فوراً.

وعلى صعيد الأزمة اليمنية أعرب عبد اللهيان عن دعمه لاستمرار وقف إطلاق النار في اليمن مع رفع الحصار الإنساني بشكل كامل عنه.

من جانبه أكد غوتيريش ضرورة إزالة الأسلحة النووية من العالم وإقامة منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل وقال: إن “المفاوضات النووية مهمة للغاية بالنسبة لنا وطلبنا من الأطراف المشاركة فيها إبداء مزيد من المرونة في هذه المرحلة” مضيفاً “نريد بذل الجهد لإغلاق الملف وقد أبلغنا ذلك للجانبين الأوروبي والأمريكي أيضا”.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

غوتيريش: الأمم المتحدة تدعم مساعي الشعب الفلسطيني في الحصول على حقوقه غير القابلة للتصرف

جنيف-سانا أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش دعم المنظمة الدولية مساعي الشعب الفلسطيني في