المهندس عرنوس لوفد أبخازي: تشجيع إقامة مشروعات استثمارية مشتركة

دمشق-سانا

بحث رئيس مجلس الوزراء المهندس حسين عرنوس اليوم مع مساعد رئيس مجلس الوزراء في جمهورية أبخازيا أوليغ بارتسيتس والوفد المرافق له سبل تعزيز العلاقات الثنائية ودفعها إلى الأمام في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والثقافية والاستثمارية والعلمية ولاسيما التبادل الطلابي.

وأكد المهندس عرنوس أهمية زيادة التعاون لمواجهة الضغوط وكسر الحصار المفروض على البلدين وتعزيز عمل اللجنة المشتركة بما يحقق مصلحة الشعبين الصديقين.

وأوضح رئيس مجلس الوزراء ضرورة تشجيع الفعاليات الاقتصادية لإقامة مشروعات استثمارية مشتركة وزيادة حجم المبادلات التجارية وتأمين حاجة سوقي البلدين من مختلف المواد والسلع الضرورية مشيراً إلى قانون الاستثمار الجديد في سورية الذي يؤمن بيئة مناسبة للاستثمار في مختلف المجالات والقطاعات ويمنح ميزات وتسهيلات عدة للمستثمرين ومؤكداً في الوقت نفسه استعداد الحكومة السورية لتقديم كل الدعم للاستثمارات الأبخازية في سورية والدفع بالعلاقات بين البلدين لتشمل جميع المجالات.

من جهته أعرب مساعد رئيس مجلس الوزراء الأبخازي عن رغبة بلاده في توسيع آفاق التعاون مع سورية والعمل لزيادة التبادل التجاري وتنشيط الفعاليات الاقتصادية المشتركة مشيراً إلى رغبة العديد من المستثمرين في أبخازيا الاستثمار في سورية وإنشاء شركات تجارية مع القطاع الخاص فيها للقيام بمختلف الأنشطة التجارية وخصوصاً في ظل قانون الاستثمار الجديد في سورية الذي يقدم كل المحفزات والتسهيلات للمستثمرين.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً