الشريط الأخباري

الخارجية الفلسطينية: قتل الفتى (غيث) امتداد لمسلسل جرائم الاحتلال

القدس المحتلة-سانا

أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية الجريمة البشعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم خلال اقتحامها مدينة نابلس وأدت إلى استشهاد الفتى غيث يامين 16 عاماً مشيرة إلى أنها امتداد لمسلسل جرائم الإعدامات الميدانية التي تنفذها قوات الاحتلال.

ونددت الخارجية في بيان اليوم نقلته وكالة وفا باقتحامات قوات الاحتلال ومستوطنيه الدموية المتواصلة للبلدات والمخيمات والقرى والمدن الفلسطينية والتي تخلف يومياً عشرات الإصابات والاعتقالات إلى جانب تخريب الممتلكات وإحراق وهدم المساجد والسيارات.

وأشارت الخارجية إلى أن هذه الاعتداءات تهدف إلى استكمال الاحتلال تنفيذ مخططاته الاستعمارية التهويدية الرامية لضم الضفة الغربية وابتلاع المساحة الأكبر من أرضها لتوسيع الاستيطان بما يغلق الباب أمام أي فرصة لإقامة دولة فلسطينية متصلة جغرافياً بعاصمتها القدس على خط الرابع من حزيران 1967.

وحذرت الوزارة من مغبة تعامل المجتمع الدولي مع هذا المشهد الدموي الذي تفرضه (اسرائيل) كقوة احتلال على الفلسطينيين كأرقام في الاحصائيات مشددة على أن الشعب الفلسطيني ليس فقط فريسة لعنجهية الاحتلال وإنما أيضاً لازدواجية المعايير الدولية وغياب الإرادة الأممية تجاه تنفيذ مئات القرارات الخاصة بالقضية الفلسطينية.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الخارجية الفلسطينية تطالب مجلس الأمن بتنفيذ القرارات الأممية

القدس المحتلة -سانا جددت وزارة الخارجية الفلسطينية مطالبتها المجتمع الدولي وفي مقدمته مجلس الأمن