الشريط الأخباري

فلاحو حماة: رفع سعر شراء محصول القمح دافع للتوسع بزراعته

حماة-سانا

أكد فلاحو منطقة الغاب بحماة أن قرار رفع سعر شراء محصول القمح من الفلاحين الذي اتخذته الحكومة مؤخراً خلال مؤتمر الحبوب جاء استجابة لاحتياجات الفلاحين وشكل حافزاً قوياً للتوسع بزراعة هذا المحصول الاستراتيجي وتسويقه إلى مراكز الحبوب.

وفي تصريح لمراسل سانا قال المزارع عيسى الجردي من منطقة سلحب في ريف حماة إن زيادة سعر شراء القمح بتوجيه من السيد الرئيس بشار الأسد جاءت استجابة لتطلعات وحاجات الفلاحين بما يوازي الارتفاعات المتواترة في تكاليف ومستلزمات الإنتاج معرباً عن أمله في أن تطال زيادة مماثلة في شراء مختلف المحاصيل الاستراتيجية الأخرى كالشوندر والقطن وغيرها.

بدوره المزارع أسعد حسين من منطقة الغاب أكد أن رفع سعر شراء القمح يمثل دافعاً قوياً للحفاظ على زراعة محصول القمح والتوسع فيه والحد من منعكسات ارتفاع مستلزمات الانتاج كأجور الفلاحة والاسمدة والسقاية والنقل مشيراً إلى أن افتتاح مراكز استلام حبوب جديدة من شأنه تخفيف الأعباء عن الفلاحين في تسويق محاصيلهم وشحنها من الحقول إلى مستودعات المراكز بأيسر السبل وأقل النفقات.

رئيس الجمعية الفلاحية في سلحب حسن ونسي أكد أن رفع سعر القمح يساهم في دعم زراعته وإنتاجه والذي تشتهر بزراعته المنطقة على نطاق واسع ويعزز زراعة هذه الغلة الزراعية الاستراتيجية.

مدير الهيئة العامة لإدارة وتطوير الغاب المهندس أوفى وسوف أشار إلى أن زيادة سعر القمح شكلت دافعاً وحافزاً للفلاحين للمضي قدماً في زراعة هذا المحصول الذي تعد منطقة الغاب واحدة من أهم مناطق زراعته في سورية.

عبدالله الشيخ

انظر ايضاً

فلاحو حماة يطالبون بقروض صغيرة لتربية المواشي المنزلية

حماة-سانا تركزت مطالب الفلاحين ومربي الثروة الحيوانية في منطقة سلمية