الشريط الأخباري

المشاط: حريصون على تمديد الهدنة شرط إنهاء العدوان

صنعاء-سانا

أعرب رئيس المجلس السياسي الأعلى في اليمن مهدي المشاط عن حرصه على تمديد الهدنة التي أعلنتها الأمم المتحدة شرط إنهاء العدوان على بلاده وتخفيف معاناة الشعب اليمني مشدداً على أن كل المؤامرات التي تستهدف اليمن ستبوء بالفشل.

وقال المشاط في كلمة متلفزة بمناسبة الذكرى الثانية والثلاثين لقيام الوحدة اليمنية: “لسنا ضد تمديد الهدنة ولكن لن نقبل بأي هدنة تستمر فيها معاناة شعبنا كما نؤكد حرصنا على السلام الحقيقي والدائم الذي يرتكز على المطالب الأساسية العامة والمتمثلة في الإنهاء الكلي للعدوان والحصار والاحتلال وإعادة الأعمار” معرباً عن ترحيبه بكل الجهود التي تصب في هذا الاتجاه.

ودعا المشاط المجتمع الدولي إلى تعاون حقيقي ومشجع يفضي إلى تحسين المزايا الإنسانية والاقتصادية في أي تهدئة قادمة بما ينعكس إيجابياً على مجمل عملية السلام في اليمن معرباً في الوقت نفسه عن أسفه إزاء التعاطي الصادم والمخيب للآمال الذي انتهجه العدوان السعودي في تطبيق الالتزامات التي نصت عليها الهدنة من دون إبداء المستوى المطلوب من احترام بنودها.

وكانت الأمم المتحدة أعلنت في الثاني من نيسان الماضي هدنة إنسانية لمدة شهرين في اليمن تتوقف بموجبها العمليات العسكرية مع فتح مطار صنعاء الدولي لعدد من الرحلات وفتح ميناء الحديدة أمام سفن المشتقات النفطية.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency