الشريط الأخباري

باتروشيف:أعمال الدول الغربية قوضت الاستقرار الاستراتيجي في العالم

موسكو-سانا

أعلن سكرتير مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف أن أعمال الدول الغربية قوضت الاستقرار الاستراتيجي في أوروبا والشرق الأوسط والعالم عموماً.

ونقلت وكالة تاس عن باتروشيف قوله خلال اجتماعه مع سفراء الدول الأجنبية في موسكو اليوم إن “خطوات الغرب هددت أيضاً البنية الأمنية في منطقة آسيا والمحيط الهادئ وزعزعت الاستقرار في العالم” مشيراً إلى تزايد حالة عدم الاستقرار على خلفية ظهور مراكز قوة جديدة في العالم وذلك بسبب تمسك بعض الدول بهيمنتها الجيوسياسية.

ولفت باتروشيف إلى أن الدول الغربية غير عابئة بمصالح الآخرين ومضت إلى التدمير المتعمد لمنظومة الاستقرار الدولي التي تكونت على مدار السنين وتجاهلت المقترحات الروسية الخاصة بالضمانات الأمنية.

وأوضح باتروشيف أنه بالمحصلة تم تقويض الاستقرار الاستراتيجي في أوروبا والشرق الأوسط وتقويض البنية الأمنية في منطقة آسيا والمحيط الهادئ وبنتيجة حرب العقوبات التي شنت ضد روسيا تزعزع بشكل حاد الوضع الاجتماعي والاقتصادي في جميع أنحاء العالم ودفعت العديد من الدول إلى حافة المجاعة.

من جهته أكد نائب أمين مجلس الأمن الروسي رشيد نورغالييف في الاجتماع ذاته أنه سيتم اتمام العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا ومهامها بما في ذلك نزع السلاح واجتثاث النازية في أوكرانيا وحماية جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين بالكامل على الرغم من كل الصعوبات القائمة.

وأشار نورغالييف إلى أن النظام في كييف يواصل قمع كل من يختلف معه في المناطق الواقعة تحت سيطرته بينما يواجه السكان خطراً رئيسياً من المسلحين الأوكرانيين المتطرفين.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

باتروشيف: اعتبار الناتو لروسيا (عدواً) يزعزع الأمن في أوروبا

موسكو-سانا أكد أمين مجلس الأمن الروسي نيقولاي باتروشيف أن قرار حلف شمال الأطلسي