الشريط الأخباري

الرئاسة الفلسطينية تحذر من اقتحام قوات الاحتلال لجنين ومخيمها

القدس المحتلة-سانا

حذرت الرئاسة الفلسطينية من اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي لمدينة جنين ومخيمها في الضفة الغربية بشكل يومي وتكثيف المستوطنين اقتحام المسجد الأقصى المبارك بحماية قوات الاحتلال.

وأشار المتحدث باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة وفق ما نقلت وكالة وفا اليوم إلى أن هذه الممارسات إضافة إلى الإعلان عن آلاف الوحدات الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة وتصريحات رئيس حكومة الاحتلال نفتالي بينيت حول إعطاء الضوء الأخضر لقواته لمواصلة القتل والتنكيل بحق الشعب الفلسطيني تؤكد أن سلطات الاحتلال لا تأبه بالإدانات الدولية ولا بقرارات الشرعية الدولية التي تشدد على ضرورة توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني ووقف جميع أشكال الاستيطان باعتباره غير شرعي ومخالفاً للقانون الدولي وإنهاء الاحتلال لجميع الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967 بما فيها القدس.

وطالب أبو ردينة المجتمع الدولي بالتوقف عن صمته والتدخل الفوري لوقف اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي اليومية على الفلسطينيين مؤكداً أن التصريحات والإدانات وحدها لا تكفي لوقف انتهاكات الاحتلال وممارساته القمعية بحق الفلسطينيين.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت في وقت سابق مدينة جنين من عدة محاور وحاصرت مخيمها واعتدت على الفلسطينيين وسط انتشار للقناصة على أسطح المنازل مع تحليق مكثف لطيران الاحتلال الاستطلاعي.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency