الشريط الأخباري

العدل الأمريكية: سوق الأسلحة النارية في البلاد يزيد أضعافاً خلال عقدين

واشنطن-سانا

كشف تقرير رسمي أمريكي أن حجم سوق الأسلحة النارية في الولايات المتحدة زاد عدة أضعاف خلال 20 عاماً.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن تقرير نشرته وزارة العدل الأمريكية قوله إن “شركات تصنيع الأسلحة النارية الأمريكية أنتجت خلال العقدين الماضيين نحو 140 مليون قطعة سلاح مخصصة للأفراد بينها 11.3 مليون قطعة أنتجت في العام 2020 لوحده”.

وحسب التقرير لم تكتف السوق الأمريكية بإنتاجها حيث استوردت الولايات المتحدة في الفترة نفسها 71 مليون قطعة سلاح ناري وصدرت 7.5 ملايين قطعة فقط الأمر الذي يعكس الكم الهائل من الأسلحة النارية المتوافرة في البلاد ما ساهم في تصاعد أعمال العنف المسلح وجرائم القتل وعمليات الانتحار.

وأظهر التقرير أنه إذا كان الأمريكيون يفضلون الأسلحة نصف آلية النوع التي استخدمت في تنفيذ العديد من عمليات إطلاق النار الجماعية فإن الغالبية العظمى منهم اشترت مسدسات نصف أوتوماتيكية من عيار 9 ملم وهو سلاح زهيد الثمن ودقيق التصويب وسهل الاستخدام ويشبه السلاح الذي تستخدمه الشرطة.

وبين التقرير أن السلطات الأمريكية تواجه زيادة في الأسلحة “الشبحية” وهي عبارة عن مسدسات أو بنادق تباع أجزاء مفككة ويمكن صنعها في المنزل وخلافاً للأسلحة النارية التي تنتجها مصانع السلاح فإن هذه الأسلحة لا تحمل أرقاماً تسلسلية الأمر الذي يجعل تقفيها مهمة شبه مستحيلة ومن هنا اسمها كما أن بيعها وشراءها لا يحتاج إلى ترخيص كونها لا تباع كاملة بل أجزاء مفككة وبالتالي لا تعتبر سلاحاً كاملاً.

ويأتي نشر هذا التقرير بعد عطلة نهاية أسبوع شهدت خلالها الولايات المتحدة عمليتي إطلاق نار جماعيتين نفذ أولاهما في بوفالو بنيويورك شاب عنصري من دعاة تفوق العرق الأبيض أردى 10 من المواطنين من أصول أفريقية في حين سقط في الثانية في لوس أنجلوس بكاليفورنيا قتيل و5 جرحى.

وتشهد حوادث إطلاق النار في الولايات المتحدة التي يكفل دستورها الحق في حيازة أسلحة نارية زيادة مطردة ما تسبب في سقوط آلاف الضحايا ودفع المنظمات والناشطين إلى المطالبة بضبط تجارة الأسلحة وهو ما يعطله لوبي الشركات المصنعة.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

ضغوط أمريكية جديدة على قناة “روسيا اليوم”

واشنطن-سانا طلبت وزارة العدل الأمريكية من قناة روسيا اليوم “آر تي” تسجيل أعمالها في الولايات …