بيسكوف: الرد الأمريكي لم يأخذ بالاعتبار وجهة نظر روسيا

موسكو-سانا

أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف أن الرئيس فلاديمير بوتين اطلع على رد الولايات المتحدة وحلف الناتو المكتوب حول الاقتراحات الروسية حيال الضمانات الأمنية.

وقال بيسكوف في تصريحات للصحفيين اليوم: “ليس هناك ما يدعو إلى التفاؤل الكبير في الأجوبة الأمريكية والكرملين لن يتعجل في استخلاص الاستنتاجات وسيخصص ما يكفي من الوقت لتحليلها”.

وأضاف بيسكوف: “لا يمكن القول إن الولايات المتحدة والناتو اخذا بعين الاعتبار التصورات الروسية حول الضمانات الأمنية أو أبديا الاستعداد لمراعاة دواعي قلق موسكو” لافتاً إلى أن روسيا لن تتأخر في إبداء رد فعلها على الأجوبة الأمريكية وحلف الناتو ولكن لا ينبغي انتظار أن يكون الرد الروسي فورياً.

وأشار بيسكوف إلى أنه ستكون هناك اتصالات بين روسيا والولايات المتحدة يقرر بعدها رئيسا البلدين ما إذا كانت هناك حاجة للحديث بينهما وتحديد تاريخ إجراء مثل هذا الحديث.

وكانت الولايات المتحدة سلمت أمس عبر سفيرها في موسكو جون سوليفان ردها المكتوب على مسودة المعاهدة الثنائية بشأن الضمانات الأمنية التي قدمها الجانب الروسي.

ونشرت روسيا في الـ 17 من كانون الأول الماضي مشروعي اتفاقين مع الولايات المتحدة وحلف الناتو حول الضمانات الأمنية يشملان ضمانات لعدم توسع الناتو شرقاً في أوكرانيا وأي دول أخرى والتزامات بعدم نشر الصواريخ الأمريكية الجديدة متوسطة وقصيرة المدى في أوروبا والحد من الأنشطة العسكرية فيها.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

بيسكوف: لم نتلق رداً من نظام كييف على مقترحاتنا لوضع وثيقة مشتركة

موسكو-سانا أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديميتري بيسكوف أن موسكو