الشريط الأخباري

لوحات تشكيلية ترسم أغاني وقدود صناجة العرب في معرض جمعية شموع السلام- فيديو

دمشق-سانا

“شموع الصبا .. لصباح البيات” .. عنوان جسد لوحات لفنانين تشكيلين عبروا بأعمالهم عن أغان وقدود وموشحات لطالما عودنا عليها صناجة العرب الراحل صباح فخري.

لوحات الفنانين جاءت ضمن معرض نظمته جمعية شموع السلام في صالة الرواق العربي حيث احتوى نحو 35  لوحة متنوعة مابين الأكريليك والزيتي والمائي بأحجام مختلفة.

مديرة الجمعية الفنانة التشكيلية لينا رزق والتي شاركت بلوحة حملت عنوان “طالعة من بيت أبوها” مستخدمة أسلوبها الخاص في جمع الرسم والزخرفة أوضحت في تصريحها لـ سانا أن التحضير للمعرض استغرق ثلاثة أشهر وهو تكريم للراحل صباح فخري الذي أحيا التراث والقدود الحلبية.

بدوره أشار رئيس اتحاد الفنانين التشكيليين السوريين عرفان أبو الشامات إلى أن افتتاح  المعرض جاء لإظهار تمازج الفنون وتحية وفاء للراحل فخري حيث عبر الفنانون التشكيليون عما يجوش في داخلهم من خلال تجسيدهم للوحات تماهت مع تراث فخري الغنائي متمنياً استمرارية هذا النوع من المعارض.

الفنانة التشكيلية إيمانويلا الحكيم أرادت الخروج عن المألوف بالرسم من خلال لوحة بورتريه للراحل الكبير فجسدت صورته ممزوجة بكلمات القدود والموشحات باستخدام الخط الديواني الممزوج مع الألوان المائية والأكريليك.

واختارت الفنانة التشكيلية سمر غميرد قصيدة “جاءت معذبتي” لتجسد من خلال لوحتها عودة الحياة لمدينة حلب الشهباء عبر رسم قلعتها الصامدة والعريقة مستخدمة ألوان الإكريليك على القماش.

بدورها لفتت الفنانة التشكيلية سحر مسعود إلى أنها اختارت أغنية فلكلورية هي “يا مسعد الصبحية” لتجسدها في لوحة تنوعت ما بين الطبيعة ورعي الغنم مستخدمة فيها الألوان الزيتية التي تفضلها دائماً.

هادي عمران