محافظ الرقة: ميليشيا (قسد) تعرقل وصول الراغبين بالتسوية إلى السبخة

الرقة-سانا

أكد محافظ الرقة عبد الرزاق خليفة أن الحكومة تقدم كامل التسهيلات والإجراءات والتدابير على الصعيدين الإداري والأمني للراغبين بإجراء التسويات في مقر اللجنة في بلدة السبخة بريف الرقة المحرر من الإرهاب لافتاً إلى أن ميليشيا (قسد) المرتبطة بالاحتلال الأمريكي وضعت الكثير من العراقيل أمام الراغبين بالانضمام إلى التسوية.

وأوضح المحافظ خلال تصريح لمراسل سانا اليوم أنه خلال اليوم الأول كان الإقبال كثيفاً وقدرت الأعداد بالمئات فيما انخفض عدد المتقدمين للتسوية في اليوم الثاني بشكل كبير نتيجة المعوقات والقيود التي فرضتها ميليشيا (قسد) على الراغبين بالوصول إلى مقر لجنة التسوية في السبخة.

وأشار المحافظ إلى أن الاختيار وقع على بلدة السبخة لإجراء التسويات تسهيلاً على أهالي ريف الرقة المحرر لكونها تقع في منطقة متوسطة ما بين منطقتي معدان ودبسي عفنان.

وأعرب عدد من الذين تمت تسوية أوضاعهم من أبناء محافظتي الرقة ودير الزور عن ارتياحهم لهذه التسوية التي مكنتهم من العودة لحياتهم الطبيعية.

يشار إلى أن عملية التسوية الخاصة بأبناء محافظة الرقة بدأت في الـ 12 من الشهر الجاري في مركز بلدة السبخة بالريف الغربي فيما تستمر التسوية في بلدة الشميطية في الريف الغربي لمحافظة دير الزور.

عبدالله الشيخ

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

ميليشيا (قسد) تداهم عدة قرى وتختطف عدداً من المواطنين بريفي الرقة ودير الزور

الرقة-دير الزور-سانا واصلت ميليشيا “قسد” المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي ممارساتها القمعية بحق السكان المدنيين