الشريط الأخباري

نشاطات ترفيهية لأطفال مشفى الكلية الجراحي بدمشق

دمشق-سانا

نشاطات ترفيهية متنوعة زرعت الابتسامة على وجوه أكثر من عشرين طفلاً ممن يتلقون خدمة غسيل الكلية بالهيئة العامة لمشفى الكلية الجراحي بمجمع ابن النفيس الطبي بدمشق خلال الفعالية التي نظمتها جمعية رعاية الأطفال المصابين بالشلل الدماغي بمناسبة أعياد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية.

وفي تصريح لسانا أشارت رئيسة شعبة الأطفال بمشفى الكلية الجراحي الدكتورة هدى المظلوم إلى أن التفاعل الذي قام به الأطفال مع متطوعي الجمعية يسهم بتعزيز الصحة النفسية لديهم ورفع معنوياتهم الأمر الذي يؤثر إيجاباً على وضعهم الصحي مبينة أنه يراجع قسم الأطفال بالمشفى نحو 400 طفل شهرياً تقدم لهم مختلف الخدمات مجاناً أو بأجور رمزية ويوجد حالياً 24 طفلاً على أجهزة التنقية الدموية وأجريت بالقسم 21 عملية زراعة كلية للأطفال خلال العام الماضي.

بدورها رئيسة مجلس إدارة الجمعية الدكتورة سحر قره باش أوضحت أن الفعالية تأتي كنشاط ترفيهي داعم للأطفال ضمن سلسلة أنشطة تنفذها الجمعية بشكل للأطفال المصابين بأمراض مزمنة أو من ذوي الإعاقة خاصة وأن بعضهم لا تسمح لهم ظروفهم الصحية الخروج للمنتزهات أو اللعب مع أقرانهم.

الفعالية التي أقيمت بالتعاون مع مركز الصدى التخصصي لتأهيل الكلام واللغة اعتبرتها مسؤولة العلاقات العامة بالمركز سيدرا الجندي جزءاً من الدعم النفسي لشريحة تحتاج للكثير من الاهتمام ومن الضروري تكاتف جهود مختلف القطاعات لرعايتهم.

وعبر عدد من أهالي الأطفال عن سعادتهم بمبادرة الجمعية لدورها بخلق أجواء الفرح بين أطفالهم والتخفيف من معاناة المرض حيث أعربت دينا ظاظا التي ترافق ابنها أسبوعياً إلى جلسة غسيل الكلية بالمشفى عن أملها باستمرار المشفى بتقديم مثل هذه الأنشطة الترفيهية.

جمعية رعاية الأطفال المصابين بالشلل الدماغي تأسست عام 1984 وتهدف إلى التوعية الوقائية والاجتماعية للاهتمام بالأطفال من ذوي الإعاقة وتأمين الأجهزة والأدوية وتقديم خدمات علاجية وتربوية وتعليمية لهم.