الدوما الروسي يحذر من أزمة جديدة في أوروبا

موسكو- سانا

حذر رئيس لجنة الشؤون الدولية بمجلس الدوما الروسي ليونيد سلوتسكي من اندلاع أزمة جديدة خطيرة في أوروبا من جراء ادعاءات الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ناتو ينس ستولتنبرغ حول عدم الثقة في الفكرة الروسية بشأن الوقف الطوعي لنشر الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى.

وقال سلوتسكي للصحفيين اليوم في موسكو إن  إعلان ستولتنبرغ بأن مبادرة روسيا لفرض حظر على نشر الصواريخ متوسطة وقصير المدى في أوروبا غير جديرة بالثقة يهدف بشكل واضح إلى زيادة التوترات وبالتأكيد لا يظهر استعداداً للحوار وأن مثل هذا الموقف محفوف بأزمة صواريخ جديدة في القارة الأوروبية.

وأكد سلوتسكي أن السياق العام حالياً أبعد ما يكون عن الأجواء الملائمة من حيث مراقبة الحد من التسلح والحفاظ على الاستقرار الاستراتيجي والأمن في العالم مذكراً بأن بلاده تعهدت بمحض إرادتها عام 2019 بالالتزام بتنفيذ مثل هذا الوقف فور انهيار معاهدة عدم انتشار الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى من جراء عبث الإدارة الأمريكية السابقة.

ولفت سلوتسكي إلى أن المحاولات المتواصلة لنقل المسؤولية عن انهيار المعاهدة وتحميلها لروسيا تؤدي فقط إلى تفاقم الوضع ولا تسهم في تطوير حلول بناءة.

وأكدت روسيا مؤخراً أن انسحاب الولايات المتحدة من اتفاقية الأجواء المفتوحة خطوة مؤسفة لكونها الوثيقة الأساسية لضمان الثقة المتبادلة في أوروبا حيث تم التوقيع على هذه الاتفاقية عام 1992 وأصبحت أحد إجراءات بناء الثقة في أوروبا بعد الحرب الباردة وهي تعمل منذ عام 2002 وتسمح للدول المشاركة بجمع المعلومات بشكل علني عن القوات المسلحة وأنشطة بعضها البعض.

انظر ايضاً

الدوما: برنامج عسكري أمريكي خطير كان ينفذ على الأراضي الأوكرانية

موسكو-سانا أكدت نائب رئيس مجلس الدوما الروسي إيرينا ياروفايا أن إنشاء الولايات المتحدة الأمريكية لمختبرات …