ملتقى الأعمال السوري العراقي المرتقب.. فرصة لتطوير التعاون الاقتصادي

دمشق-سانا

ينطلق ملتقى الأعمال السوري العراقي بدمشق خلال الفترة من الـ12 ولغايةالـ15 من الشهر الجاري في قصر المؤتمرات بفندق إيبلا الشام بمشاركة القطاعات الغذائية والنسيجية والكيميائية والهندسية والطبية والكهربائية والمالية والشحن.

وبين مدير المجموعة الدولية لرجال وسيدات الأعمال الدكتور روجيه عبيد لنشرة سانا الاقتصادية أن علاقات التعاون المشتركة وفرص التعاون الاقتصادي والتجاري المستقبلي بين سورية والعراق تتطلب مزيداً من العمل والزيارات المتبادلة بغية تمتينها وتعزيزها وإطلاق المبادرات والشراكات وكل ما من شأنه الارتقاء بهذا التعاون لافتاً إلى إنجاز كل الخطوات اللازمة لإنجاح الملتقى وتحقيق أكبر قدر من الفائدة منه.

بدوره أكد مدين دياب مدير عام هيئة الاستثمار في تصريح مماثل أهمية عقد هذه الملتقيات لاطلاع المستثمرين على الفرص الاستثمارية المتوفرة في سورية والتسهيلات الكبيرة المقدمة للمستثمرين التي وفرها قانون الاستثمار الجديد رقم 18 لعام 2021 لافتاً إلى أن المرحلة تتطلب إعطاء دفعة قوية للتعاون الاقتصادي بين البلدين في مختلف المجالات والتعاون أيضاً في مجال مشاريع إعادة اعمار وإقامة المشاريع الاستثمارية المتعددة.

وأشار أيمن ملندي رئيس اتحاد المقاولين في سورية في تصريح مماثل للنشرة إن الملتقي يأتي تجسيداً للدور الهام الذي يقوم به القطاع الخاص في عملية التنمية الاقتصادية ولتوطيد أواصر الصداقة والتعاون وتبادل الخبرات بين المقاولين في كلا البلدين مبيناً أنه تم توقيع برتوكول تعاون لتسهيل الأنشطة وممارسة الأعمال بين الجانبين ما يسهم في إقامة علاقات وشراكات تكاملية في مجالات عديدة ومنها مشاريع إعادة الإعمار في البلدين.

من جهته أكد علي فاخر السنافي رئيس اتحاد المقاولين العرب ورئيس اتحاد المقاولين العراقيين في تصريح للنشرة أهمية انعقاد ملتقى الأعمال السوري العراقي لتعزيز أواصر التعاون المشترك والشراكات بين ممثلي القطاع الخاص وإزالة التحديات أمام تطوير العلاقات البينية التشاركية التي من شأنها دفع عجلة النمو التجاري لمختلف القطاعات الاقتصادية والإسهام بوضع تصورات للإسراع في العملية التنموية والتعافي الاقتصادي خاصة للدول التي تضررت من جراء الإرهاب والحروب وهو ما سيسهم بخلق فرص حقيقية لشركات القطاع الخاص تمتين جسور التعاون الحكومي في كلا البلدين مشيراً إلى أن سورية تمثل عمقاً عربياً وهناك خطوات عملية للمشاركة في إعادة إعمارها خلال الفترة القادمة.

بدوره لفت بشار الملك رئيس غرفة زراعة دمشق وريفها إلى أهمية العمل المشترك بين سورية والعراق لتعزيز التعاون التجاري والاقتصادي وخاصة في مجال تسهيل وصول المنتجات الزراعية إلى السوق العراق مشيراً إلى أهمية السوق العراقي القريب كسوق تقليدي في استيعاب فائض المنتجات السورية.

وتتضمن فعاليات الملتقى الذي تنظمه المجموعة الدولية لرجال وسيدات الأعمال بالتعاون مع اتحاد غرف الصناعة واتحاد غرف التجارة واتحاد المقاولين في سورية والعراق عقد اجتماعات عمل مشتركة وندوات اقتصادية وزيارات عمل ميدانية كما سيقام على هامشه معرض التصدير السوري الأول.

نديم معلا-أمجد الصباغ

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

في ختام ملتقى الأعمال السوري العراقي.. جهود مشتركة لتحقيق تكامل صناعي واقتصادي

دمشق-سانا اختتمت مساء اليوم في فندق إيبلا وقصر المؤتمرات بدمشق فعاليات ملتقى الأعمال السوري العراقي …