الشريط الأخباري

دراسة تحليلية لموسيقى الرحابنة لأغنية (لا يدوم اغترابي) نموذجا

حمص-سانا

دراسة تحليلية لموسيقى الرحابنة “أغنية لا يدوم اغترابي” نموذجاً للباحث الموسيقي جمال سامي عواد تضمنتها الجلسة السابعة لحلقات “كرم اللولو” التي يقيمها مشروع مدى الثقافي في قاعة الأديب سامي الدروبي بثقافي حمص.

وهذه الجلسة هي واحدة من سلسلة حلقات يقدمها مشروع مدى الثقافي بالتعاون مع الباحث عواد والتي يحاول من خلالها شرح أغاني الرحابنة والإحاطة ببعض جوانب مشروعهم الإبداعي إضافة إلى مجموعة من الموسيقيين الكبار.

وفي تصريح لـ سانا بين عواد أنه سعى عبر هذه الجلسة لتقديم مقاربة تحليلية موسيقية شعرية لأغنية لا يدوم اغترابي واستنتاج جوانب الجمال بهذا النتاج الغنائي وتفسيره وشرحه وتقديمه للجمهور بطريقة قد تغير نمط سماعهم للأغنية وفهمهم لمعانيها.

واختار الرحابنة لأغنية “لايدوم اغترابي” وفقاً للباحث عواد موضوع حب الطبيعة وعناصرها فجاء نص هذه القصيدة مشبعا برائحة الحب بطريقة غير مباشرة بدليل الصور الشعرية ومواربة المعنى والتي هي أهم أساليب النتاج الشعري للرحابنة.

وبين أن موضوع الأغنية كان وطنياً إلا أنها اختلطت بين الوطني والاجتماعي والعاطفي كما أنها تعبر عن فيض الحب المتدفق من إنتاج الرحابنة والموجود في جميع تفاصيل الأغنية في حركة اللحن والتوزيع الموسيقي والقالب.

بدوره بين مدير مشروع مدى الثقافي بحمص رامز الحسين أنه من مدهشات حالة الأخوين رحباني أننا أمام رجلين ذابا في الموسيقى والشعر واستطاعت صناعة أعمال خالدة.

ولفتت فتية الإبراهيم من الحضور إلى أن مدى يسعى من خلال فعالياته التي تعنى بالموسيقى إلى تجسيد حالة ثقافية مميزة عند الجمهور وإلقاء الضوء على الجوانب الجمالية ومميزات موسيقيين كبار خلد التاريخ اسمهم من خلال ما قدموه من أعمال مميزة تحفر في أذهان المستمعين وتعاصر مختلف الأجيال.

لارا أحمد