احتفالية فنية تراثية على مسرح تدمر الأثري في ذكرى تشرين

تدمر- سانا

أقامت محافظة حمص بالتعاون مع وزارتي الثقافة والسياحة واتحاد شبيبة الثورة مساء اليوم احتفالية فنية تراثية على مسرح تدمر الأثري احتفاء بالذكرى الـ 48 لحرب تشرين التحريرية وعيد الشبيبة الـ 53 وذلك بمشاركة فعاليات رسمية وشعبية.

وتضمنت الاحتفالية فقرات فنية ورقصات ودبكات شعبية قدمتها فرقة جلنار ومقطوعات موسيقية لفرقة أوركسترا مديرية ثقافة حمص تخللها عدد من الأغاني الوطنية.

وفي تصريحات لمراسل سانا أكد عضو المكتب التنفيذي بمحافظة حمص منهل خضور أن إقامة الاحتفالية في مدينة التاريخ والحضارة الإنسانية تدمر تأكيد على الانتصارات التي سطر فيها الجيش العربي السوري ملاحم البطولة والفداء بتطهير هذه الأرض من الإرهاب والتي هي امتداد لانتصارات جيشنا المقدام في حرب تشرين التحريرية.

وأشار أمين فرع الشبيبة بحمص عباس صبح إلى أهمية هذه الاحتفالية التي أقيمت بمناسبة ذكرى حرب تشرين وعيد الشبيبة بينما اعتبر مدير سياحة حمص أحمد عكاش أن تسليط الضوء على مدينة تدمر الأثرية المحررة من الإرهاب يسهم بتنشيط السياحة وتشجيع الأهالي على العودة اليها بعد توافر الأمن والاستقرار.

ولفت مدير فرقة جلنار التراثية علي حمدان إلى أن الفرقة قدمت لوحات فلكلورية وتراثية منها لوحة إيد بإيد عبرت من خلالها عن قوة الشعب السوري وتلاحمه رغم الظروف والصعاب.

وأوضح قائد فرقة أوركسترا مديرية ثقافة حمص حسان لباد أن الفرقة قدمت مجموعة من الأعمال والفقرات الموسيقية ذات الطابع الغنائي الوطني مشيراً إلى السعادة التي غمرت الفرقة وهي تقدم أعمالها على هذا المسرح التاريخي الذي احتضن كبار المطربين والفرق الموسيقية العالمية.

عدنان الخطيب

انظر ايضاً

نحو 17 ألف طن الإنتاج المقدر من البطاطا الخريفية بحمص

حمص-سانا يواصل مزراعو البطاطا في مختلف مناطق حمص جني محصولهم للعروة الخريفية وسط توقعات بإنتاج …