(لا بحلال ولا بحرام) على خشبة نقابة الفنانين بحلب

حلب-سانا

احتضن مسرح نقابة الفنانين بحلب العمل المسرحي الكوميدي الناقد “لا بحلال ولا بحرام” بمشاركة مجموعة من الممثلين الشباب وإشراف تجمع مسرح حلب الوطني.

وأشار عبد الحليم حريري رئيس فرع حلب لنقابة الفنانين في تصريح لمراسلة سانا إلى دور النقابة بدعم المواهب الشابة من خلال تنفيذ سلسة نشاطات ترفد الحركة الفنية بشباب واع ومثقف.

وبين الفنان أحمد مكاراتي مدير تجمع مسرح حلب الوطني أن العمل المسرحي “لا بحلال ولا بحرام” هو نتيجة مجهود فردي لمجموعة من الشباب المسرحي ترجموا عشقهم للخشبة من خلال هذا العمل الهادف.

وأوضح محمود شوا مؤلف ومخرج العمل أن النص يدور حول فئة الشباب ومشكلاتهم من حيث ظروف معيشتهم وصعوبة الزواج في ظل الظروف والواقع الحالي بقالب كوميدي اجتماعي ناقد وهادف لافتاً إلى تفاعل الجمهور الكبير مع ما يتضمنه العمل من أفكار وقضايا معاصرة.

الممثلة الشابة مونيا الحلاق جسدت دور الفتاة التي تتمنى أن تجد زوجاً صالحاً يستطيع تأمين معيشتها في ظل هذه الظروف الصعبة وتضطر لتقديم بعض التنازلات في سبيل العيش مع شريك حياتها لتتوجه للمجتمع برسالة تدعو فيها بتخفيف متطلبات الزواج.

وأشارت الممثلة الشابة زهرة جميل إلى أن رسالة العرض تؤكد على اختيار الشريك المناسب من ناحية العمر وضرورة وجود تفاهم بين الطرفين.

وجسد الممثل عبادة حارس دور البطولة في العمل المسرحي الذي يقدم مجموعة من الحلول للمشكلات المطروحة منها الدعوة لمساندة بعضنا البعض وتقديم المساعدة للآخرين.

ومن الحضور رأى جميل بركات أن هذه النشاطات تعيد الألق للمسرح الحلبي ولا سيما في ظل الظروف الحالية كونها تنقل معاناة الشارع بقالب كوميدي يرسم البسمة على الوجوه.

زينب شحود

انظر ايضاً

عرض فيلم القسم على خشبة مسرح نقابة الفنانين بحلب

حلب-سانا بدأ مساء اليوم عرض الفيلم السينمائي “القسم” بمسرح نقابة الفنانين بحلب والذي أنتجته نقابة …