الأحزاب العربية: التمسك بخيار المقاومة في مواجهة العدو الإسرائيلي

بيروت-سانا

أكد المؤتمر العام للأحزاب العربية أن مواجهة الاحتلال الإسرائيلي ومخططاته ودعاة التطبيع تتطلب التمسك بخيار المقاومة ودعم قواها الحية كونها الوحيدة القادرة على هزيمة العدو ودفن الصفقات المشبوهة وعلى رأسها ما تسمى “صفقة القرن”.

وشدد مؤتمر الأحزاب العربية في بيان الليلة على أن المقاومة هي الطريق الوحيد إلى النصر على العدو الصهيوني داعياً كل المقاومين للعمل الجاد لتوحيد البندقية والاستمرار بهذه العمليات التي تقض مضاجع العدو الذي لا يفهم إلا لغة الحديد والنار.

ونوه البيان بعمليات المقاومة ضد الاحتلال الإسرائيلي في القدس المحتلة وجنين وباقي الأراضي الفلسطينية المحتلة مؤكداً أن هذه العمليات جاءت في الوقت الذي ينعقد فيه ما يسمى “مؤتمر التطبيع في أربيل” في تحد واضح لإرادة الشعب العراقي المؤمن بخيار المقاومة وبموقفه الصلب الرافض للاعتراف بهذا العدو.

وأضاف البيان أن مؤتمر التطبيع يأتي بدعم من دول العدوان والاستعمار وعلى رأسها الولايات المتحدة والكيان الصهيوني وتركيا موجهاً التحية لأبناء الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج المؤمن والمتمسك بالمقاومة خياراً استراتيجياً.

انظر ايضاً

الاحتلال يعلن عن مخطط لإقامة 1355 وحدة استيطانية بالضفة الغربية

القدس المحتلة-سانا أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي اليوم عن مخطط استيطاني جديد لإقامة آلاف الوحدات الاستيطانية …