مفوضية اللاجئين تحذر من عواقب وخيمة على اللاجئين بسبب كورونا

جنيف-سانا

حذرت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين من عواقب وخيمة يمكن أن تلحق باللاجئين والنازحين قسراً جراء عدم الوصول إلى لقاحات كورونا إضافة إلى الأضرار الأخرى الناجمة عن فقدانهم لسبل العيش مع التباطؤ الاقتصادي وإغلاق العديد من الشركات وأماكن العمل.

وقالت رئيسة الصحة العامة في المفوضية إن بيرتون اليوم “تتصدر حالة الطوارئ المتعلقة بوباء كورونا قائمة أكثر 10 حالات تعاني من نقص التمويل هذا العام في وقت لم تتلق فيه المنظمة سوى ثلث الاحتياجات المدرجة في الميزانية والبالغة 924 مليون دولار ما يترك فجوة كبيرة في قدرة المفوضية على حماية الفئات الأكثر ضعفاً من تداعيات الوباء”.

وأضافت بيرتون: إن “الاستجابة الكبيرة حتى الآن للدول المضيفة للاجئين في إطلاق اللقاح مشجعة ولكن رغم ذلك فما زال هناك العديد من العوائق التي تحول دون الحصول على اللقاح” مؤكدة استعداد المفوضية لدعم الدول للتغلب على بعض هذه الحواجز.

ولفتت إلى أن “الفشل في تمويل الاستجابة بالشكل المناسب يعمق محنتهم وخاصة بعد أن تحملوا الأثر الكامل للتداعيات الاقتصادية للوباء ولم يكونوا قادرين في أغلب الأحيان على الوصول إلى المساعدات التي قررتها الحكومات أو الإعانات لتعويض ذلك الأثر”.

انظر ايضاً

الهند تعتزم استئناف تصدير لقاحات كورونا الشهر القادم

نيودلهي-سانا أعلنت وزارة الصحة الهندية اليوم أنها تعتزم استئناف تصدير لقاحات كورونا الشهر القادم بعد …