مبادرات أهلية لتوزيع الحقائب والقرطاسية واللباس المدرسي لتلاميذ وطلبة المدارس بحمص

حمص-سانا

بهدف تخفيف الأعباء عن معظم الأسر مع افتتاح العام الدراسي شهدت محافظة حمص تنفيذ عدد من المبادرات الأهلية لتوزيع الحقائب والقرطاسية على تلاميذ وطلاب المدارس من قبل أصحاب الأيادي البيضاء.

ويقول بسام محفوظ رئيس مكتب الشهداء في الأمانة العامة لمحافظة حمص في تصريح لمراسلة سانا إنه تم البدء بتسليم الكتب المدرسية مجاناً لطلاب التعليم الثانوي بفرعيه العلمي والأدبي من أبناء الشهداء العسكريين والقوات الرديفة والمدنيين قبل افتتاح العام الدراسي بأسبوع من خلال التنسيق مع مكاتب الشهداء في المناطق والقرى حيث بلغت أعداد الطلبة المستفيدين نحو 850 طالباً وطالبة فيما تم التنسيق والتعاون مع الهيئة الفرعية لرعاية أسر الشهداء في فرع الحزب لتوزيع القرطاسية وبعض اللوازم المدرسية على 4500 من التلاميذ والطلبة من أبناء الشهداء المدنيين والقوات الرديفة في مختلف أنحاء المحافظة.

بدوره يلفت محمد رحمون المدير التنفيذي في مؤسسة الشهيد بحمص إلى أن الفرق التطوعية الشبابية في المؤسسة بدأت منذ بداية أيلول الحالي بإيصال اللباس المدرسي لـ 1165 من التلاميذ والطلبة في مرحلتي التعليم الأساسي والثانوي من أبناء الشهداء وجرحى القوات الرديفة مدينة وريفاً وفقاً لبيانات الأسر الموجودة في المؤسسة حيث تم الانتهاء من توزيع اللباس المدرسي على طلبة الريف ليصار إلى البدء بتوزيعه في المدينة وإلى منازل التلاميذ والطلبة دون تكليفهم عناء التنقل.

من جهته يقول معن اسلام رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية الشركسية بحمص إنه تم توزيع حقائب مدرسية لتلاميذ الصف الأول وحتى السادس بداخلها مستلزمات أساسية لكل طلاب المرحلة الابتدائية في عدد من القرى منها تليل وعين النسر وتلعمري وابو غمامة وعسيلة ومريج الدر وتل سنان منوهاً بجهود الكوادر التطوعية الشبابية التي ساهمت بترتيب وتجهيز وتوزيع الحقائب على الأطفال وزرعت البسمة على وجوه الصغار والرضا والراحة عند ذويهم.

وفي ريف حمص الشرقي يقول ايفان الحي عضو جمعية شباب صدد إنه للسنة الثانية على التوالي بدأت مع اليوم الأول من العام الدراسي ولمدة ثلاثة أيام مبادرة لتوزيع القرطاسية على تلاميذ وطلبة المدارس في بلدة صدد وقرية الحفر في صورة تعكس غيرة ومحبة أبناء صدد لبلدتهم ووطنهم قام بها أحد أبناء البلدة حيث تم توزيع القرطاسية وفق برنامج شمل أطفال الروضة وحتى طلبة المرحلة الثانوية تشمل نحو 680 من أطفال الروضة والتلاميذ والطلبة.

وبين فادي عبد النور رئيس جمعية فيروزة للعمل الخيري أنه دعماً لمبادرة قرطاسية المدارس التي أطلقتها الجمعية تبرع اثنان من أصحاب الأيادي البيضاء من أبناء فيروزة بمبلغ إجمالي يقدر بسبعة ملايين ليرة سورية وذلك لدعم قسائم القرطاسية للطلاب في ثانوية الشهيد حلمي عبد النور بفيروزة علماً أن الجمعية ستوزع قسائم للطلاب بقيمة عشرين ألف ليرة لكل طالب في المرحلة الإعدادية وقسيمة بقيمة خمسة وعشرين ألف ليرة سورية لكل طالب في المرحلة الثانوية.

تمام الحسن