طهران: سيتم استئناف مفاوضات فيينا بما يخدم مصالح البلاد

طهران-سانا

أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية أنه سيتم استئناف المفاوضات حول إحياء الاتفاق النووي في فيينا بما يحقق مصالح البلاد.

ودعا المتحدث باسم الخارجية سعيد خطيب زادة خلال مؤتمر صحفي اليوم المسؤولين الأميركيين إلى المجيء إلى فيينا بجدول أعمال حقيقي والتخلي عن السياسة الفاشلة التي انتهجها الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

وكان وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان أكد يوم الجمعة الماضي أن مفاوضات فيينا يجب أن تضمن مصالح وحقوق إيران داعياً إلى وضع حد للسلوك الأمريكي غير المسؤول والتقاعس الأوروبي حول تنفيذ الاتفاقات.

وفيما يتعلق بالوكالة الدولية للطاقة الذرية قال خطيب زادة إن العلاقة بين إيران والوكالة علاقة تقنية تحظى بالاحترام معرباً عن الأمل بألا يتدخل أحد فيها.

وأشار خطيب زادة إلى أن الجلسة القادمة لمجلس حكام الوكالة هي جلسة عادية مشدداً على أن أي استغلال سياسي للوكالة سيتلقى رداً مختلفاً من إيران.

انظر ايضاً

خطيب زادة: العلاقات الإيرانية السورية وثيقة

طهران-سانا جدد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة التأكيد أن العلاقات بين إيران …