عبد اللهيان: مفاوضات فيينا يجب أن تضمن مصالح وحقوق إيران

طهران–سانا

أكد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان مجدداً أن مفاوضات فيينا حول إحياء الاتفاق النووي يجب أن تضمن مصالح وحقوق إيران داعياً إلى وضع حد للسلوك الأمريكي غير المسؤول والتقاعس الأوروبي حول تنفيذ الاتفاقات.

وقال عبد اللهيان في حسابه على موقع تويتر: إنه “بحث خلال اتصالات هاتفية تلقاها من وزراء خارجية ألمانيا وفرنسا والنمسا العلاقات مع الاتحاد الأوروبي وقضايا أفغانستان والمنطقة والاتفاق النووي وأكد خلالها أن مفاوضات فيينا يجب أن تضمن مصالح إيران وحقوقها كما ينبغي وضع حد لسلوك الولايات المتحدة غير المسؤول وتقاعس أوروبا عن تنفيذ التزاماتها”.

وخلال اتصال هاتفي اليوم مع نظيره الصيني وانغ يي أكد عبد اللهيان على متانة العلاقات الاستراتيجية بين الجانبين والصداقة طويلة الأمد لشعبي البلدين معرباً عن شكره للصين على دعمها لإيران من أجل الانضمام إلى منظمة شنغهاي للتعاون.

بدوره لفت وزير الخارجية الصيني إلى “أن المجتمع الدولي ليس لديه خيار سوى محاربة الأحادية والغطرسة على الصعيد الدولي” منوهاً بمتانة العلاقات الصينية الإيرانية ومجدداً استعداد بلاده لتنفيذ الاتفاقيات بين البلدين بما في ذلك وثيقة الشراكة الاستراتيجية.

انظر ايضاً

عبد اللهيان: هجمات (داعش) الإرهابية في أفغانستان تثير قلقنا

طهران -سانا أعرب حسين أمير عبد اللهيان وزير الخارجية الإيراني عن قلق بلاده الشديد إزاء …