الاحتلال الإسرائيلي يواصل الاستيلاء على أراضي الفلسطينيين

القدس المحتلة-سانا

يواصل الاحتلال الإسرائيلي الاستيلاء على أراضي الفلسطينيين لتوسيع عمليات الاستيطان والقضاء على أي فرصة لإقامة الدولة الفلسطينية على خط الرابع من حزيران 1967 في انتهاك لقرارات الشرعية الدولية وفي مقدمتها القرار الأممي 2334 الذي يطالب بوقف الاستيطان.

ونقلت وكالة معا عن المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية قوله في تقريره الأسبوعي الصادر اليوم إن رئيس حكومة الاحتلال نفتالي بينيت أكد في مقابلة مع صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية أن توسيع عمليات الاستيطان في الضفة الغربية سيتواصل وأنه سيمنع إقامة الدولة الفلسطينية.

وبين التقرير أن قوات الاحتلال بدأت بتجريف مساحات واسعة من أراضي الفلسطينيين جنوب مدينة قلقيلية لتوسيع طريق استيطاني يربط بين المستوطنات المقامة شمال الضفة الغربية بتلك المقامة على أراضي منطقة كفر سابا وسط الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948.

ولفت التقرير إلى أن قوات الاحتلال جرفت أراضي مزروعة بـ 400 دالية عنب وعشرات أشجار الزيتون في منطقة بيرين شرق الخليل كما جرفت مساحات من أراضي بلدات كيسان شرق بيت لحم وقصرة جنوب نابلس وبرطعة في جنين لتوسيع عمليات الاستيطان.

وذكر التقرير أن قوات الاحتلال هدمت ثلاثة منازل اثنان منها في بلدة سلوان بالقدس المحتلة والثالث في قرية الولجة ببيت لحم وعدة منشآت زراعية ووحدة صحية وبئر مياه في بلدتي يطا والظاهرية جنوب الخليل كما سلمت إخطارات بهدم عدة منازل ومنِشآت زراعية في الخليل ومنطقة المراحات في سلفيت وبلدة سبسطية في نابلس.

وأوضح التقرير أن المستوطنين يواصلون الاعتداء على مدن وبلدات الضفة الغربية بحماية قوات الاحتلال حيث استولوا على مساحات من أراضي الفلسطينيين غرب بلدة دير استيا في مدينة سلفيت لإقامة بؤرة استيطانية ومنعوا المزارعين من الوصول إلى أراضيهم في منطقة جبل الراس غرب المدينة كما أحرقوا عشرات أشجار الزيتون في قرية بورين في نابلس.

انظر ايضاً

الجمعية العامة للأمم المتحدة تجدد مطالبتها كيان الاحتلال الإسرائيلي بالانسحاب الكامل من الجولان السوري المحتل

نيويورك-سانا جددت الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم اعتماد قرار بأغلبية الدول الأعضاء يطالب كيان الاحتلال …