أكثر من 119 ألف شجرة إجاص مثمرة أنتجت حتى الآن 2751 طناً في اللاذقية الموسم الحالي

اللاذقية-سانا

قدرت مديرية الزراعة باللاذقية المساحات المزروعة بأشجار الإجاص في المحافظة بنحو 290 هكتارا وبعدد أشجار 152123 شجرة المثمر منها 119221 شجرة بينما بلغ الإنتاج الأولي 2751 طنا في مناطق اللاذقية والحفة وجبلة والقرداحة.

وذكر المهندس هيثم ديب رئيس دائرة التخطيط والتعاون الدولي بمديرية الزراعة لنشرة سانا الاقتصادية أن شجرة الإجاص لها أصناف مختلفة وتزرع على ارتفاع فوق 487 مترا في مناخ بارد ولكن المرونة والقدرة على التكيف لشجرة الإجاص بشكل عام جعلتها تنمو في بيئات مختلفة وهي متلائمة جدا مع مناخ الساحل السوري عموما.

وحول الشروط والمناخ المناسب لزراعة شجرة الإجاص أوضح المهندس قيس غزال رئيس دائرة الأشجار المثمرة في المديرية أن الإجاص يزرع في منتصف شهر آذار في أرض مشمسة وتزدهر أصناف أشجار الإجاص في المناخ البارد والرطب وتتراوح ساعات البرودة التي تتطلبها الشجرة بين 150 ساعة وتصل إلى 1500 بحسب النوع والصنف.

وحول الجدوى الاقتصادية من زراعة الإجاص في اللاذقية أوضحت المهندسة ميس شحادة رئيس دائرة الاقتصاد والتسويق الزراعي في المديرية أن سعر الإجاص تراوح خلال هذا الموسم بين 1000 و2500 في سوق الهال ويتم التسويق خلال أشهر أيار وحزيران وتموز وآب وبكميات بدأت بنصف طن يوميا في بداية الموسم وتجاوزت 5 أطنان يوميا خلال شهر تموز ولا يزال التسويق مستمرا بوتيرة جيدة خلال الشهر الحالي بينما تبلغ تكلفة إنتاج الكيلو الواحد من الإجاص في الموسم الحالي 940 ليرة وكان سعر مبيع غرسة الإجاص للفلاحين 650 ليرة في الموسم الماضي.

وتقوم مديرية الزراعة في اللاذقية بتقديم الشتلات في المشاتل التابعة لها بأسعار مخفضة كما تقدم الإرشادات اللازمة للمزراعين حول طرق مكافحة الآفات والأمراض التي تتعرض لها شجرة الإجاص مثل حفار ساق التفاح والجرب ونمر الإجاص وغيرها.

 منال عجيب

نشرة سانا الاقتصادية

انظر ايضاً

وفاة شخصين جراء حريق في منزل باللاذقية

اللاذقية-سانا توفي شخصان اليوم جراء حريق اندلع في منزلهما في حي الريجي القديمة مقابل الكراج …