استمرار معاناة أهالي الحسكة جراء منع المحتل التركي ضخ المياه من محطة علوك

الحسكة–سانا

تستمر معاناة أهالي مدينة الحسكة جراء تعنت المحتل التركي ومواصلته التحكم بضخ المياه من محطة علوك حيث لم تصل المياه إلى أحياء المدينة رغم مرور أكثر من 10 أيام على تشغيل المحطة.

وفي تصريح لمراسل سانا بين مدير عام مؤسسة المياه محمود العكلة أنه يوجد في محطة علوك حاليا 17 بئراً جاهزةً للعمل ولكن المحتل التركي يختصر التشغيل على 6 آبار ومضخة واحدة بغية سرقة الكهرباء المخصصة للآبار الباقية وتحويلها إلى مقار قواته ومرتزقته وأماكن انتشارهم في المنطقة.

وأضاف العكلة: إن تشغيل 6 آبار ومضخة واحدة غير مجد وقد تحتاج الخزانات في المحطات لوقت طويل حتى تمتلئ لذلك لا بد من حل جذري للمحطة وتسليمها لعمال مؤسسة المياه كي تعود الأمور إلى طبيعتها وتكثيف جهود كل الجهات للإسراع بتشغيل المحطة بكامل طاقتها ووقف التعديات على خطوط التيار الكهربائي المغذية لها.

إلى ذلك تستمر المؤسسة بالتعاون مع المنظمات الدولية والجمعيات الخيرية بنقل المياه الصالحة للشرب من محطة نفاشه شرق المدينة ومحطة تل براك شمالها إلى مدينة الحسكة للتخفيف من معاناة الأهالي.

انظر ايضاً

استقرار ضخ المياه في الحسكة

الحسكة-سانا تعمل المؤسسة العامة لمياه الشرب في الحسكة على زيادة عدد الآبار والمضخات العاملة في …